أخبار حياتية لزوادتك اليومية
تسجل في نشرة أليتيا! أفضل مقالاتنا يومياً ومجاناً
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

هل من أسرار مسيحيّة حكر على نخبة معيّنة؟

مشاركة
لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) كثرت الأقاويل خاصةً في أوساط البدع والحركات المناهضة للمسيحيّة ان في المسيحيّة أمور تقتصر على مجموعة واحدة من النخبة إلا أن ذلك غير صحيح فلم تكن هذه هي الحال في الماضي وليست الحال الآن. فبالنسبة للمسيحيين، نقطة الانطلاق على مستوى الإيمان تكمن في قبول ما كشفه اللّه لا ما أخفاه وبالنسبة للمسيحيين الذين يؤمنون بالمسيح، كشف اللّه عن كلّ ما هو ضروري لخلاص البشريّة.

 

هل من أسرار في المسيحيّة؟

 

صحيح أن في كلّ مؤسسة بعض الأسرار حول بعض الأمور التي تتطلب الحذر والتعقل. وفي هذا السياق، يمكننا الحديث عن السريّة داخل الكنيسة. لكن، في ما يتعلق بالمحتوى الديني، فالمسيحيّة دين مفتوح للجميع فقد كانت ولا تزال مكشوفة لكل الشعوب، جامعة ورسولية دون أي أسرار.

 

إن مهمة الكنيسة مؤلفة من وثائق مفتوحة وعامة يمكن للجميع قراءتها كما وان البيانات الرسميّة والعقائد في متناول الجميع فكلّ ما له علاقة بالإيمان والعقيدة منشور ولا حاجة الى إخفاء شيء.

 

ماذا عن أولئك الذين يعتبرون أنفسهم نخبة المسيحيين؟

 

لم تكن المسيحيّة يوماً منغلقة على ذاتها حتى وان طبيعة المهام المسيحيّة تجعلها ديانة مفتوحة ورسالتها موّجهة للجميع لا فقط لنخبة تبحث عن ما هو موجود في العالم غير المرئي.

 

لا يستطيع أحد ان ينكر انه وعبر التاريخ هناك من كان يعيش المسيحيّة على المستوى الاجتماعي لكن يبحثون عن الماورائيات في السر ولا تزال هذه هي الحال اليوم. في القرون الوسطى، كان التيارات الغنوصية والسحرية موجودة حتى في أوساط المسيحيين واليهود والمسلمين.

 

 

 

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

 

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

 

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.