أليتيا

١٠ أمور تعلمتها بعد أن خسرت ابني

مشاركة
تعليق

البرازيل/ أليتيا (aleteia.org/ar)  واجه ريتشرد برينغلي أكثر الصعوبات في الحياة قسوةً وهي وفاة ابنه هوغي البالغ من العمر ٣ سنوات بعد تعرضه لنزيف في الدماغ.

شكلت وفاته صدمة بالنسبة لوالدَيه فقرر الوالد كتابة أبرز عشرة دروس استقاها من السنوات القليلة التي عاشها مع ابنه ومن حادثة وفاته فنشرها عبر صفحته على موقع فيسبوك.

 

Reprodução / Facebook Richard Prigle

 

١- لن تقبله أو تحبه بما يكفي.

٢- سيكون دائماً أمامك متسع من الوقت. اترك ما تفعله والعب معه حتى ولو لدقيقة فلا شيء لا يستطيع الانتظار.

٣- خذ أكبر قدر ممكن من الصور والفيديوهات فقد تكون في يوم من الأيام كلّ ما تبقى لك.

٤- لا تجمع المال بل الوقت. هل تعتقد ان ما تجمعه مهم؟ لا أهميّة له أبداً فما تفعله هو المهم. اذهب الى البحر، خذه في نزهة، خيّم، العب. فأنا لا أتذكر أبداً ما ابتعته لهوغي بل ما فعلناه معاً.

٥- انشد معه الأغاني. أفضل ذكرياتي مع هوغي مرتبطة بالأغاني والموسيقى.

٦- قدّر الأمور البسيطة: ساعة النوم والقراءة معاً ووقت العشاء والآحاد ولا تسمح بأن تمر هذه الأيام مرور الكرام.

7- لا تنسى يوماً قبلة الوداع وإن نسيّت، عُد وقبّل من تحب فلا تعرف أبداً إن كانت ستكون الأخيرة.

8- حوّل الملل الى تسليّة فخذه الى السوق أو في نزهة بالسيارة واضحك وامرح واستفد. الحياة قصيرة جداً لنحرم أنفسنا من التسليّة.

9- اكتب واحفظ كل الأمور الرائعة التي يقوم بها أطفالك والتي تجعل عالمك عالماً أفضل. اكتب كي تتذكر فنحن لم نبدأ القيام بذلك إلا بعد أن خسرنا هوغي.

10- لا تنسى أبداً انه إن كان ابنك معك وتقبله في الليل وتتناول وجبة الغداء معه وترافقه الى المدرسة أو تراه عائد من الجامعة أو تشهد على زواجه، فأنت مبارك! لا تنسى ذلك!

 

 

 

 

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

 

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

 

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مشاركة
تعليق
النشرة
تسلم Aleteia يومياً