Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
السبت 28 نوفمبر
home iconنمط حياة
line break icon

معركة الظلام والنور...أين نحن منها؟

STAR WARP

VectorsbyFima | Shutterstock

الأخ روبيرت ماك تيك - تم النشر في 25/08/17

أمريكا/ أليتيا (aleteia.org/ar)  لا يجوز أن نغضّ النظر عن الظلمة الحقيقية الموجودة من حولنا وفي داخلنا؛ كما لا يجوز أن نتوهّم بتلألؤ النجوم المُفعَمة بالأمل.

في عتمة الليل، هل ترى ظلام السّماء أو النجوم؟ إن كنت مُتأمّل مُكتئب وخيالك مروّع قد ترى ظُلمة الليل بدلا من نور النجوم. في الواقع، نحتاج إلى رؤية الظلام والنور سويا.

من السهل تحديد شكل الظلام ونطاقه وظلاله بخاصّة في ما يخُصّ الكنيسة في الغرب. ففي أميركا، يُمكنني الإشارة إلى إغلاق الرّعيّات، تراجع الجماعات الدينية، تقدّم رجال الدين في السنّ. من الناحية الديموغرافية، عدد الكنائس في أميركا في تراجع. ولكن اليوم، سأتحدّث عن النجوم التي رأيتها مُؤخّرا في سمائنا المُظلمة:

في نهاية الأسبوع، رأيت سبعة شبان يعلنون نذورهم الأوّل في رابطة المسيح. قبل ذلك، تحدّثت إلى راهبة دومينيكية شابّة مُبتهجة ومُشِعّة بالحماسة لتجديدها نذورها. في الأسبوع الماضي، تعرّفت على شاب يتهيأ للبدء بدراسات في أحد المعاهِد الدّينية.

لا يُمكننا تحمّل أوهام الظلمة. فغالبا ما يعقب التفكير بالحرمان وبالأمور التي نتمناها، مُخلّفات سيئة. مع ذلك، لا يجوز أن ننكر النور الذي نراه يَشُعّ في الظلام. لا نجرؤ على رفض ما أرسله الله لنا لينقذنا وليُوَجِّهَنا. ونتساءل: كيف يجب أن نصلي في هذه الأوقات المظلمة؟ وكيف نصلي لإبعاد الظلمة من دون أن نغرق فيها؟ وكيف نصلي في الظلام دون أن تغفل النجوم عن بالنا؟

لكي نُصلّي كما يجب، علينا أن نفتح أعيننا وآذاننا وأيدينا.

-علينا أن نفتح أعيننا لكي نرى بوضوح أننا كبشر الآن، كما كنّا منذ خطيئة آدم وحوّاء، نجد أنفسنا في حالة حرب بين الخير والشر: “لا تُتعِب نفسك في البحث عن مكان آمن بعيدا عن احتمال وقوع حرب ما، فأنت تُتعب نفسك عبثا؛ هذه الحرب ممتدّة حتّى الفضاء، وهي طويلة الأمد. في الأبدية فقط، موطن العدل، يمكنك أن تجد الراحة لأنّ هناك، لا وجود للصراع”. (خوان دونوسو كورتيس) لا يجوز أن نُدهش بوجود صراع مُستمرّ؛ يجب أن نُدهش فقط عندما يتوقّف الصّراع أخيرا.

-يجب علينا أن نفتح آذاننا لكي نسمع ونطيع كلام المسيح. إن لم نُصغي للمسيح لنسمع كلامه، لا يمكن أن نُصغي إليه عندما يتحدّث. وإن لم نستطع سماع كلام الرّب، فنحن حتما ضائعون.

-يجب علينا أن نفتح أيدينا ونكون كُرماء ومتواضعين. بالفعل يملك العالم منقذاً؛ لذا أساس دعوتنا هو في جعل أنفسنا في خدمته.

دعوتنا هي أن نسير في الظلام، على طريق الصليب، تبعا للمسيح لنصل إلى الجنة والمجد. على هذه الطريق، سنُصادِف الذئاب والثعابين، وعلى الرغم من وجود عثرات سنتعافى، وسنسعى دائما إلى السير قُدُما.

إذا إن تعلمنا أن نصلّي على هذا النحو، وبقلب وعقل ثابتين تجاه الرّب، سنجد ما يكفي من النّور في عتمة الظلام، فتُنير لنا الطريق  الصحيح.

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Tags:
أليتيا
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Top 10
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
MAN IN HOSPITAL
المونسنيور فادي بو شبل
إذا كنتَ تُعاني من مرضٍ مستعصٍ… ردّد هذه الصل...
AVANESYAN
أنجيليس كونديمير
صوت تشيلو يصدح في احدى الكنائس الأرمنيّة المد...
أليتيا لبنان
آيات عن الصوم في الكتاب المقدّس...تسلّحوا بها...
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً