Aleteia
الثلاثاء 20 أكتوبر
روحانية

خمسة أنواعٍ مختلفة من الصلبان ومعانيها

CROSS

Mika Hiironniemi | CC

طوني فارس - تم النشر في 23/08/17

على مر تاريخ الكنيسة، صوّر المسيحيون الصليب بطرق شتّى. بالتالي، يختلف شكل الصليب قليلاً في كل حالةٍ، ويُستخدَم لتمثيل حقائق روحية مختلفة

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) ليست جميع الصلبان متشابهة، ولكل صليب رمزيته.

على مر تاريخ الكنيسة، صوّر المسيحيون الصليب بطرق شتّى. بالتالي، يختلف شكل الصليب قليلاً في كل حالةٍ، ويُستخدَم لتمثيل حقائق روحية مختلفة.

إليكم خمسة صلبانٍ استخدمها المسيحيون حول العالم عبر القرون.

الصليب البابوي   

هذا الصليب يُستخدَم رسمياً في علم الشعارات لدى تجسيد منصب البابا. هذا الصليب ذات الطبقات الثلاث يذكّر بالتاج البابوي الذي كان البابوات يضعونه للإشارة إلى منصب المسيح الثلاثي ككاهن ونبيّ وملك.

الصليب السَلتيّ    

الصليب السَلتي الأكثر شيوعاً في إيرلندا هو عبارة عن صليب مسيحي نموذجي أمام دائرة. في حين أن مصدره الدقيق مجهول، يربطه كثيرون بالقديس باتريك قائلين أنه قدّمه كسبيلٍ لهداية الوثنيين. الصليب موضوع أمام الشمس التي كان الوثنيون يعبدونها، لإظهار سيادة المسيح على العالم الطبيعي. كما يدلّ على المسيح كمصدر النور والحياة. وأحياناً، يُسمّى “الصليب الشمس”.

صليب القديس أندراوس      

هذا الصليب الذي كثيراً ما يُستعمَل في الأعلام الوطنية صُمم أصلاً لكي يرمز إلى نوع الصليب الذي صُلب عليه القديس أندراوس الرسول. فبحسب إحدى الروايات، طلب القديس أندراوس أن يُصلَب على هذا النوع من الصلبان (المعروف أيضاً بـ “الصليب المائل على شكل X”) لأنه شعر بأنه لا يستحق أن يُصلَب بالطريقة التي صُلب بها المسيح.

صليب القديس بطرس           

إن صليب القديس بطرس المشابه في أصوله لصليب القديس أندراوس يستند إلى قصة صلب بطرس. شعر بطرس أنه لا يستحق أن يُصلَب كما صُلب المخلّص، فطلب أن يُصلَب رأساً على عقب. لهذا السبب، غالباً ما يُستعمَل هذا الصليب للإشارة إلى التواضع. ويُستخدَم أحياناً للإشارة إلى البابا، خليفة القديس بطرس.

الصليب البيزنطي/الأرثوذكسي

إن الصليب البيزنطي الذي يُعتبر رسماً أوّلياً للصلب اعتُمد من قبل المسيحيين البيزنطيين/الأرثوذكس، ولا يزال يُستخدم في كنائسهم حتى يومنا هذا. يمثّل الخط الأعلى فيه اللوحة التي ثبتها بيلاطس أعلى الصليب (يسوع الناصري، ملك اليهود). ويمثل الخط الثاني العارضة الأفقية التي سُمرت عليها يدا يسوع. أما الخط الثالث فهو مسند القدمين الذي استُخدم ليحمل قدمي يسوع. وهو يميل صعوداً إلى جهة واحدة اعترافاً بأن اللص الصالح الذي صُلب عن يمين يسوع مُنح الدخول إلى السماء. تشير الليتورجيا الأرثوذكسية إلى هذه الرمزية أيام الجمعة.

“في الوسط، بين لصّين، وُجد صليبكَ كعارضة البِر المتوازنة؛

وفيما انحدر أحدهما إلى جهنّم بفعل عبء تجديفه،

خُففت عن الآخر خطاياه بفضل معرفته الأمور الإلهية.

أيها المسيح الإله، المجد لك”.

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
الصليب
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
هيثم الشاعر
رسالة من البابا فرنسيس والبابا الفخري بندكتس ...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
بالفيديو: الحبيس يوحنا خوند: يا مار شربل عجّل...
depressed Muslim woman in Islam
هيثم الشاعر
فاطمة فتاة مسلمة رأت يسوع يرشّ الماء عليها قب...
غيتا مارون
إلى كل الحزانى والمتألمين… ارفعوا هذه الصلاة ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً