Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الجمعة 04 ديسمبر
home iconمواضيع عميقة
line break icon

هل حقاً نحن عبدة أصنام؟ هل نعبد تماثيل من حجر كتمثال مار شربل الذي ينتقدوننا بأننا أقفلنا طرقات لبنان من أجل نقله؟ توقفوا وليكن واضحاً للجميع ما سننشره الآن!

أليتيا العربية - تم النشر في 20/08/17

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar)  هل حقاً نحن عبدة أصنام؟ هل نعبد تماثيل من حجر كتمثال مار شربل الذي ينتقدوننا بأننا أقفلنا طرقات لبنان من أجل نقله؟

الأصنام في الإنجيل

إن استراتيجية الإتهام لا تتغير: اختيار مقطع من الإنجيل وتفريغه من محتواه كما وأن بعضهم يتمسك بآية محددة: “لاَ تَصْنَعْ لَكَ تِمْثَالًا مَنْحُوتًا وَلاَ صُورَةً مَا مِمَّا فِي السَّمَاءِ مِنْ فَوْقُ وَمَا فِي الأَرْضِ مِنْ تَحْتُ وَمَا فِي الْمَاءِ مِنْ تَحْتِ الأَرْضِ. لاَ تَسْجُدْ لَهُنَّ وَلاَ تَعْبُدْهُنَّ” (خر20: 4، 5).

ما يهمنا هنا هو أن نوضح ما يلي:

إن تكملة الوصية تقول: “لاَ تَسْجُدْ لَهُنَّ وَلاَ تَعْبُدْهُنَّ” إذًا الممنوع هنا هو عبادة الصور أو التماثيل، والسجود لها بغرض تقديم العبادة.

هنا ويرى البعض، إن هناك تناقض بين ما ورد في الوصايا العشر في الأصحاح العشرين من سفر الخروج وبين ما ورد في الأصحاح الخامس والعشرين من نفس السفر الذي نورده أدناه، لكن الحقيقة أنه لا يوجد أي تناقض..

أعجوبة الميلاد

وأخيراً أظهر لنا اللّه وجهه. فكل السلطة والمحبة والرحمة وقوة اللّه الذي لا وجه له اجتمعت الآن في جسد الطفل يسوع وبات باستطاعة عيون البشر التأمل بوجه الخالق. فالأنف والعينان قد تشبهان معالم الأم. ربما. إلا أن شيئا واحدا أكيد وهو ان معالم وجه يسوع لم ينسها أو يتجاهلها مسيحيو الجماعة الأولى. فها إن جدران السراديب هنا لمن يريد أن يراها: رسومات القديسين – بما في ذلك مريم! وشخصيات الإنجيل في كل مكان.

تقليد الكنيسة

لا يمكننا ان نفهم الإنجيل دون أخذ تقليد الكنيسة بعين الاعتبار إذ فهمت منذ القرون الأولى بأن الأيقونات التي تمثل الرب ومريم والقديسين تعبر شرعاً عن الإيمان ورجاء شعبنا.

ومن الواجب التذكير بأن منع عبادة الصور مرتبط مباشرةً بمكافحة عبادة آلهة آخرين وبالتالي فإن الوصية التي تدين عبادة الأصنام لا تُطبق في حال الأيقونات المسيحية إذ تذكرنا بعظمة المسيح. تقدم لنا الأيقونات شهادة حياة عن أشخاص حقيقيين طبعوا التاريخ مكرسين حياتهم للرب.

إن علاقة المسيحيين بأيقونات يسوع وتماثيل القديسين شبيهة بعلاقتنا مع صور أحبائنا فعندما نتأمل بصورة شخص نحبه، يظهر حبنا جلياً ونحفظ بمحبة الصور في محفظتنا أو نكرس لها مكاناً مرموقاً في غرفتنا فتقبل الورق عندما نشعر بالحنين.

مار شربل (ننقل هنا ما جاء على صفحة مزار مار شربل سابقاً):

لا غرابَةَ في أن يكونَ شربلُ، حبيسُ عنّايا، نبعًا فيّاضًا للعجائب.

ألَم يبلغُ شربلُ من القداسة مبلغَ الِاتّحادِ بالمسيح، فصارَ أيقونةً له طبقَ الأصل؟

أليسَ شربلُ نموذجًا مثاليًّا للتلميذ الحقيقيّ الّذي باعَ مشيئته ليضع نفسه في خدمة مشيئة الله، الّذي باعَ كلّ ما لهُ ليتبعَ المسيحَ ويكونَ كنزُهُ في السماء؟

ألا يملكُ شربلُ من الإيمانِ بمقدارِ حبّة خردل ليستطيع نقل الجبال؟ بل كانَ لديه من الإيمانِ ما يملأ الإهراءَ العظيمة.

ألَم يخرُجُ شربلُ من شعبٍ مؤمنٍ عانى ما عاناهُ من ظلمِ الجيشِ والعثماني ومن القهرِ والفقرِ والجوع؟

أليسَ شربلُ ابنَ هذا الشرقِ، ابنَ هذا الوطنِ، ابنَ هذا الشعبِ الْمَجبولِ تاريخُهُ باعترافِ الإيمانِ، ونفحِ البخورِ، وسجودِ الصلاة، ودماءِ الشهادة؟

جبال لبنان مكرسة لله:

إنّ جبال لبنان ستبقى مكرسة بالصلبان والكنائس والأديار وتماثيل القديسين، وليست المرة الأولى التي تنهال الشتائم على المسيحيين ولكن سنبادل جميع الشتامين بالمحبة ونصلي كي يبقى لبنان وطن المحبة والرسالة والقديسين.

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Tags:
أليتيا
Top 10
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
ishtartv
مطران عراقي يتشجع ويطلب من ترامب ما لم يطلبه ...
أليتيا
صلاة القديسة ريتا في الشدائد و الأمور المستحي...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
bible
فيليب كوسلوسكي
٥ آيات من الكتاب المقدس لطلب الشفاء من اللّه
الاب إدواد ماك مايل
هل القبلة بين الحبيبين خطيئة؟ هل من تّصرفات ...
أليتيا العربية
عادات وتقاليد في المغرب
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً