أليتيا

رسالة عاجلة من العذراء ننشرها لكم

Fr Lawrence Lew OP/Flickr
مشاركة
تعليق

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar)  في هذا الصباح،

إن كنتم في منازلكم مع أسرتكم،

إن كنتم متوجهين إلى عملكم،

إن كنتم مسافرين إلى بلد ما،

إن كنتم عائدين من عملكم،

إن كنتم في وسط امتحان أو في وسط زحمة سير،

إن كنتم تعيشون حياة مذرية أو سعيدة،

إن كنتم تنتظرون خبرا سعيداً،

إن كنتم مرضى في فراشكم أو في المستشفى…

مهما كنتم تفعلون،

اغمضوا عيونكم للحظة،

تأملوا في غاية هذه الحياة،

هل تعتقدون أنّ المرض هو النهاية؟

أنّ الموت هو الفراق؟

أنّ الوجع لن ينتهي؟…

فكّروا جيداً في كل دقيقة تمضونها،

إن أصابكم الملل من الحياة وأنتم تقدمون على الإنتحار أو على الادمان،

تمهّلوا،

إنّ الحياة رائعة وهي في غاية الجمال على الرغم من أحزانها،

تأكدوا أنّ يسوع يحبّكم،

لا تخافوا قال يسوع

وإن كنتم بحاجة إلى شيء فهو كفيل بمساعدتكم فهو قال “«اِسْأَلُوا تُعْطَوْا. اُطْلُبُوا تَجِدُوا. اِقْرَعُوا يُفْتَحْ لَكُمْ” (مت 7: 7)

ولكي تحصلوا على السعادة الحقيقية وكي لا يصيبكم اليأس من فقدان أي شيء كما فُقد النبيذ في عرس قانا

“افعلوا كل ما يأمركم به” (يوحنا 2:5)

هذا ما تريده أم يسوع مريم منكم هذا الصباح وفي كل صباح ومساء

فيسوع لن يخيب ظنكم به ابداً.

 

(كي لا يسأل المؤمنون متى واين ظهرت العذراء هذه الرسالة، هذه الرسالة هي من صلب ايماننا بيسوع وما علمنا اياه الانجيل عن علاقة مريم بابنها، وايماننا ليس مبنياً فقط على المعجزات انما على الايمان بقيامة يسوع من بين الاموات).

 

 

 

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

 

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

 

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً