أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

غالبية الناس يا أخي لا تدافع عن دينها أو معتقدها في النقاش بل عن انتمائها لدينها ومعتقدها حتى ولو كانوا يعبدون الشيطان!

YAZIDI WOMEN
Christophe Simone | AFP
مشاركة

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar)  بشّروا ولا تعثّروا!

عندما قال المسيح :” إذهبوا وتلمذوا كل الأمم ” لم يقل عيّروهم بدياناتهم وبعباداتهم للأصنام وحقّروهم في بهيميتهم.

عندما أرسلنا المسيح  أعطانا وصية واحدة وهي أن نحب، أن نحبّ وليس أن ندين. مهما أحببت وادّعيت غيرة على أخيك وعلى خلاصه فأنت لا تحبه كما يحبه الرب الذي ترك التسعة والتسعين وذهب يفتش عن الخروف الضال والذي نفسه أرسلك من أجله.

غالبية الناس يا أخي لا تدافع عن دينها أو معتقدها في النقاش بل عن انتمائها لدينها ومعتقدها حتى ولو كانوا يعبدون الشيطان. الناس مثلنا عندهم كرامات ويدافعون عن كراماتهم وعن دين آبائهم وإتنياتهم وانتماآتهم. دور المسيحي يحتاج إلى كثير من المحبة والمحبة وطول الأناة وعدم تجريح الناس تحت شعار الحقيقة.

عندما  يحبّوك سيسمعوك وعندما يسمعوك بتواضعك تأتي النعمة من خلالك إلى قلوبهم لأن الله يرى أنك تبشِّرهم به وليس بك وأنك تحضرهم إلى حظيرته الروحية وليس إلى حظيرتك العشائرية.

النعمة فقط تهيّئهم لفهم العقيدة وليس أنت.

إحذر يا أخي ألاّ تعثر الناس تحت مسمى البشارة واحذر يا أخي ألّا تبنيهم على حسب قامتك ومزاجك وأهوائك تحت شعار البشارة وتحت شعار الغيرة على الكنيسة.

تذكر يا أخي أننا كمسيحيين نكره الخطيئة ولا نكره الخاطئ.

تذكر يا أخي كيف عامل المسيح آباءنا يوم كانوا أمماً ووثنيين.

تذكر يا أخي كيف أحبّنا وغفر خطايانا ومات من أجلنا

تذكّر يا أخي أن الكنيسة ليست ملكك ولست أنت من مات من أجلها بل المسيح

هل أنت وأنا يا أخي  أعظم من المسيح ؟

 

 

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

 

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

 

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً