أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

Aleteia

السرّ وراء زواج ناجح لأكثر من 74 عاما!!

Photo Courtesy of the Bowermasters
Share

 فرنسا/ أليتيا (aleteia.org/ar)  مرّ على زواجهما ثلاثة أرباع قرن وهُما سعيدان ويشعُران بأنّهما في بداية زواجهما. السرّ وراء نجاح علاقتهما الزوجيّة هو بكلّ بساطة مُدهِش…

على الرّغم من مرور 74 عاما على زواجهما، لا يمتلك بيل بوويرماستر نصائح دقيقة حول طريقة الحفاظ على زواج متماسك وسعيد. على أيّ حال، أطلعنا بوويرماستر على قصّة اهتداء، نستخلص منها بعض الأدلّة التي ساعدت على قيام زواج ناجح طيلة هذه المُدّة.

 

بداية قصّة حب جميلة

اهتدت غريتا إلى الكاثوليكية قبل أن تتزوّج من بيل، فكان إيمانهما ركيزة لزواجهما. بالحديث مع بيل، يَسْهُل فهم ما رآه والد غريتا؛ فبيل رجُلٌ مُندَفِع في الإيمان وفي محبّة الله، وكان ذلك بركة لزواجهما وللنجاح المالي الذي حققته شركة التأمين التي أسساها، ول”عائلة رائعة” أثمرت 3 أبناء و14 حفيد و23 أبناء أحفاد.

 

حياة فيها تحدّيات، سقوط ونجاحات

نستطيع تصديق بيل حين يقول إنّه وغريتا لم يعرِفا الكثير من الصعوبات في زواجهما. طبعا، واجها أوقاتا حسّاسة كحين أنشآ شركة تأمين بعد انتقالهما إلى ولاية كاليفورنيا ليبدآ حياتهما سويا. ولكن، يرى بيل في هذه السنوات الصعبة منها، الكثير من المودّة. بالنّسبة إليه، تؤكّد الأوقات الصعبة على حضور الله.

عندما نسأل بيل عن اللحظات الأهمّ في حياته الزوجيّة، يقول من دون تردد: “أبناؤنا الثلاثة”. “كان الله بجانبي منذ ولادتي”. وهو يُؤمن بأنّ الله سيّر دائما طريقه، فأوصله إلى غريتا، وألهمها الاهتداء إلى الكاثوليكية، فكان إيمانهما دعامة في أسرتهما.

سويّا، كانا وفيّين ومؤمنين، ورّبا أولادهما على القيم المُماثلة.

 

 

 

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

 

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

 

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Newsletter
Get Aleteia delivered to your inbox. Subscribe here.