أليتيا

إلزام الحكومة الهولندية بتأسيس مدرسة إسلامية في أمستردام

مشاركة
هولندا / أليتيا (aleteia.org/ar)  أصدرت المحكمة العليا في هولندا، الأربعاء 26 يوليو/تموز 2017، قراراً يلزم بلدية أمستردام بتخصيص مكان لتأسيس مدرسة ثانوية إسلامية في المدينة، كما يلزم وزارة التربية بتمويل المشروع.

وأشارت المحكمة، في بيان لها، إلى عدم وجود أي عائق من شأنه أن يحول دون تأسيس المدرسة من قِبل “وقف التعليم الإسلامي” في أمستردام.

وأضاف البيان أنّ ما أشيع عن الوقف حول ارتباطه بمنظمات إرهابية هو أنباء عارية عن الصحة، لافتاً إلى أنّ الوقف أبعدَ أحد إدارييه بعد أن قام بنشر منشورات عن تنظيم داعش الإرهابي في حسابه الخاص على وسائل التواصل الاجتماعي.

وكانت وزارة التربية الهولندية وافقت على تأسيس المدرسة في عام 2011، لكنها ألغت موافقتها، كما فعلت بلدية أمستردام، بذريعة نشر أحد إداريي الوقف منشورات تتعلق بممارسات “داعش”.

يشار إلى أن هولندا تضم حالياً مدرسة ثانوية إسلامية وحيدة، وهي مدرسة “أفيجينا”، ومقرها بمدينة روتردام.

 

 

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

 

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

 

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً