أليتيا

لا شيء مستحيل عند الله…أحضر الأبوان تابوتاً صغيراً وكانا مستعدّين لموت طفليهما غير إنّ ما حدث فاق جميع التوقّعات !!!

©
مشاركة
لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar)  عندما أتت ساعة إنجاب نواه وال، قال الأطبّاء إنّه قد لا يعيش وإن نجا فسيكون من ذوي الاحتياجات الخاصّة. وُلِد وال من عائلة في إنكلترا ب2% فقط من الدماغ، ولم يكن لديه أمل في البقاء على قيد الحياة بحسب الأطباء.

 

في رحم أمّه، تطوّرت مضاعفات نادرة من السنسنة المشقوقة، فامتلأت جمجمة الجنين بالسوائل، وأحدثت تشوّها خلقيا. وقد قيل للأهل – شيلي وروب – أنّه عليهما إجهاضه 5 مرّات. ولكنّهما رفضا. وبعد أن أنجبته شيلي، تم إغلاق الجرح المفتوح في ظهره وتم استنزاف السوائل من دماغه.

 

أحضر الأبوان تابوتا صغيرا وكانا مستعدّين للنتيجة، إلا أنّهما لم يتوقفا عن الإيمان بأّن طفلهما هديّة عظيمة. أخذاه إلى المنزل حيث حَظِي على حبّ وعناية وحنان واهتمام 7-24. فبدأ دهاغ نواه ينمو وينمو وينمو أكثر فأكثر.

 

وعندما أصبح في الثالثة من العمر، أظهرت الفحوصات أنّ دماغه نما بنسبة 80% طبيعيا!!!

 

وقد وصف الأطباء حالته ب”طفل رائع مع أبوين مثيرين للانتباه أيضا”.

 

نواه، دائِم الابتسامة. يُظهر التعاطف والتفاؤل والحبّ في أقواله وتصرّفاته، وهو يتعلّم القراءة والكتابة والعدّ والذهاب إلى المدرسة. ولا يزال دماغه في حال التطوّر بأبعد ما يتخيّل أيّ شخص، وبعد إجرائه بعض العمليات الجراحية تؤمن عائلة نواه بأنّ يتحسّن وضعه ويمشي يوما ما.

 

بالنظر إلى هذه القصة، تلاحظ عظمة الإيمان وأنّ لا شيء مستحيل.

 

 

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

 

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

 

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً