Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الأحد 29 نوفمبر
home iconأخبار
line break icon

الكنيسة الكاثوليكية الفرنسية تحذر ماكرون!!!

© DENIS MEYER / HANS LUCAS / AFP

Feast of victory in the presidential election of Emmanuel Macron on the esplanade of the Louvre. Paris, France, May 7, 2017. FÍte de la victoire ‡ l'Èlection prÈsidentielle d'Emmanuel Macron sur l'esplanade du Louvre. Paris, France, 7 mai 2017.

جان جاك رينان – أليتيا فرنسا - تم النشر في 20/07/17

فرنسا/ أليتيا (aleteia.org/ar)  الإنجاب عن طريق المساعدة، لا يزال حتّى الآن، مُخصّص للثنائي المتزوج العقيم.

لذا حثّت الكنيسة الكاثوليكية الفرنسية الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون على توخي الحذر بعد أن وافق المجلس الأخلاقي في البلاد على “الإنجاب بمساعدة طبية” لجميع النساء وسمحت محكمة الاستئناف العليا بتبني الأطفال المولودين من أمهات بديلة في الخارج من قبل “الوالد الفرنسي الذي يعتزم التبني”.

الهدف من الإنجاب بمساعدة طبية هو تمكين الثنائي العقيم وغير القابل للعلاج بطرق مختلفة لأن يُنجب طفلا يقول إنّه مولده.

وقال المتحدث باسم الأخلاقيات رئيس الأساقفة بيير دورنيلاس في مؤتمر الأساقفة إنّ الحكومة “لا يجوز أن تتّخذ قرارات سريعة تعزز الانقسام وتثير الانفعالات” حول الإنجاب بالمساعدة الذي لا يزال يقتصر على الثنائي المتزوّج.

وأشار إلى أن 11 عضوا من مجموع 40 في اللجنة الاستشارية الوطنية المعنية بالأخلاقيات  (CCNE) احتجوا على أي تغييرات قد تطرأ في القانون الحالي.

“فلنتوقف لبعض الوقت للتفكير والنقاش”، وتابع قائلا: “يجب إعطاء الأولوية لحقوق الطفل”.

وأشار مؤتمر الأساقفة إلى أنّ التنقيح المقرر لقانون الأخلاقيات في فرنسا العام القادم يجب أن يكون مناسبة لإجراء مناقشات اجتماعية واسعة.

ورحب بأن اللجنة الاستشارية الوطنية المعنية بالأخلاقيات عارضت الأمومة البديلة ولكنه أعرب عن قلقه من توسيع نطاق المساعدة في الإنجاب الذي قد يؤدي لاحقا إلى إضفاء الطابع القانوني على الأمومة البديلة. ونتيجة لذلك، سيكون الأزواج المثليين قادرين على أن يكون لهم أطفالا باتفاق مع أم بديلة.

من جهته قال المتحدث باسم مؤتمر الأساقفة أوليفير ريباديو دوماس: “على الرغم من وجود فرق بين الإنجاب بالمساعدة والأمومة البديلة، لا أرى كيف يمكن للمرء أن يبرر في المستقبل حقيقة أن امرأتين يمكن أن يكون لهما طفلا ولكن الحال ليس مماثلا بالنسبة للرجال”. الآن، المثليات والنساء الغيريات الفرنسيات اللواتي يخترن التلقيح الاصطناعي، عليهن السفر إلى بلد أوروبي مجاور مثل بلجيكا أو إسبانيا لإجراء هذه العملية.

خلال حملة ماكرون الانتخابية، شجّع الأخير على توسيع نطاق الإنجاب بالمساعدة ليشمل جميع النساء باسم المساواة. فاستخدم خصومه هذا الأمر للضغط على الناخبين وحثّهم عدم دعمه لأنّ ذلك سيؤدي باعتبارهم إلى الأمومة البديلة (أي تأجير الرحم).

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Tags:
أليتيا
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Top 10
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
أليتيا لبنان
آيات عن الصوم في الكتاب المقدّس...تسلّحوا بها...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
أليتيا
صلاة القديسة ريتا في الشدائد و الأمور المستحي...
Wonderland Icon
أليتيا العربية
أيقونة مريم العجائبية: ما هو معناها؟ وما هو م...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً