أليتيا

نائب في البرلمان الكندي: لا أخجل بشاربي لا بل أعتبره وسيلة للتعبير عن تأييدي للمتحوّلين جنسيًّا!!!

A poster of Quebec Solidaire candidate Manon Masse is seen Saturday, August 18, 2012 in Montreal. The picture has drawn a hail of insults and one-liners on social media sites. THE CANADIAN PRESS/Paul Chiasson
مشاركة
تعليق

كندا/ أليتيا (aleteia.org/ar)  مغايرة كانت حملة مانون ماسي الانتخابية. وهنا لا نتحدّث عن برنامجها السياسي بل عن صورها التي سرعان ما لاقت انتشارًا واسعًا على مواقع التّواصل الاجتماعي.

النائب عن حزب التضامن الكيبيكي أطّلت في أولى حملاتهات الانتخابية وفوق شفّتها العلوية شارب ما أثار حفيظة الكثيرين.

هذا ولطالما تميّزت ماسي بمظهر طبيعي من خلال شعرها الأبيض ولباسها المتواضع.

وجود الشّارب على وجه السيّدة ماسي أشعل مواقع التواصل الاجتماعي علمًا أنّها من المدافعين عن حقوق المثليين.

تقول ماسي وهي أم لطفلين إنّها لا تخجل بشاربها لا بل تعتبره وسيلة للتعبير عن تأييدها للمتحوّلين جنسيًّا…

“نحن سياسيون مختلفون ولسنا ملزمين للخضوع إلى قواعد الاختلاف الجنسي.” تقول النائب الخمسينية.

 

 

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

 

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

 

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً