أليتيا

غوستاف قرداحي اللبناني سيغيّر وجه أمريكا والعالم في السنوات المقبلة

مشاركة
في مشهد “يكبّر القلب”، تابعنا وملايين المشاهدين المتحدثين بالعربية حول العالم قبل أيام مقابلة على شاشة “الحرة” الأميركية استضاف فيها الإعلامي توفيق جبران في برنامج ITech الشاب اللبناني الأميركي الواعد غوستاف قرداحي الذي تحدث عن مستقبل النقل في الولايات المتحدة، وبشكل خاص عن السيارات الذكية، أي التي تقود نفسها بنفسها، والمتصلة إلكترونياً ببعضها على الطرقات.

 

وشرح قرداحي بشكل مبسط الخطة التي يعمل على وضعها مع فريقه في شركة Booz Allen Hamilton الاستشارية في الولايات المتحدة بالتعاون مع وزارة النقل الأميركية لنقل العالم إلى مستقبل قيادةٍ خال من الحوادث في خلال سنوات من اليوم.

 

قرداحي، ابن مدينة جونية البالغ من العمر 31 سنة، هو مهندس وخبير استراتيجيات وتكنولوجيا النقل في الشركة التي يعمل فيها في واشنطن. هاجر من لبنان عام 2007 بعد تخرجه من الجامعة الأميركية في بيروت حاصلاً على شهادة في الهندسة المدنية والبيئية، وأكمل تعليمه في جامعة UC Berkeley في كاليفورنيا حيث تخصص في مجال هندسة النقل.

 

بعد عرض مقابلته على “الحرة” ، أوضح قرداحي لـ”جبلنا ماغازين” أنه يدير الفريق الذي عمل على وضع الخطة الفيدرالية في أميركا لكل ما يتعلق بالتكنولوجيا الجديدة للنقل للسنوات الخمس المقبلة. وقال: “في العام 2023 ستصبح السيارات في الولايات المتحدة متصلة ببعضها إلكترونياً، وذلك تمهيداً لوضع السيارات الذاتية القيادة – أي بلا سائق – موضع التنفيذ في المستقبل القريب”، موضحاً أن الاختبارات على هذه السيارات بدأت بالفعل على الطرقات الأميركية.

 

يذكر أن غوستاف قرداحي هو ناشط في إطار الجالية اللبنانية في الولايات المتحدة وعضو في “المركز اللبناني للمعلومات” LIC  في واشنطن، وأسس قبل سنوات “أكاديمية العودة إلى الجذور” Back to Roots التي تجمع عدداً من طلاب الجامعات من أصول لبنانية في الولايات المتحدة وتنظم لهم رحلات سنوية إلى لبنان للتعرف على بلدهم الأم واستعادة روابطهم مع تاريخهم وجذورهم.

الحرّة – توفيق جبران – جبلنا ماغازين

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

 

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً