Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
السبت 28 نوفمبر
home iconأخبار
line break icon

الإجهاض في أوروبا مسموح أمّا تربية الأطفال فنتيجتها المحاكمة والموت!!!

Charlie Gard | Facebook

جون برغر - تم النشر في 07/07/17

بريطانيا/ أليتيا (aleteia.org/ar)  حُرم أبوان بريطانيان من حقهما في اخضاع طفلهما للعلاج التجريبي في الولايات المتحدة.

حركت قضية الطفل تشارلي غارد العالم بأسره فاحتلت مساحات واسعة من مواقع التواصل الاجتماعي واستدعت ردود فعل كثيرين بمن فيهم البابا فرنسيس وشكلت مادة إشكاليّة في أوساط المختصين في مجالَي الطب والقانون.

ونُذكر ان تشارلي ولد في أغسطس الماضي وهو مصاب بمرض نادر ومميت يُعرف بمتلازمة استنزاف الحمض النووي ويعاني من خلل دماغي كبير ولا يستطيع التنفس من تلقاء نفسه.

قرر الأطباء في شهر مارس ان لا أمل للصبي ونصحا والدَيه بإزالة أدوات التنفس الاصطناعي إلا ان كوني ياتس وكريس غارد جمعا من خلال التبرعات ١.٣ مليون دولار لإخضاع الصبي لعلاج لا يزال في طور البحوث في الولايات المتحدة الأمريكيّة. منعت المحكمة العائلة من أخذ تشارلي الى أمريكا وساندت كلّ من محكمة الاستئناف والمحكمة العليا هذا القرار. واسقطت المحكمة الأوروبيّة لحقوق الانسان، الاسبوع الماضي، حق الأهل في نقل الطفل فاسحةً بذلك المجال أمام المستشفى بإزالة الأدوات التي تُبقي تشارلي قيد الحياة.

وساند القضاة قرار الأطباء على اعتبار ان نقل الطفل ليس في مصلحته الفضلى وان التجارب القائمة في الولايات المتحدة لن تحسن من حاله بل ستضعه في مهب التجارب مشيرين الى انه “يحق للطفل الموت بكرامة”.

وأصدرت الأكاديميّة الحبريّة للحياة بياناً يوم الاربعاء الماضي جاء فيه: “علينا القيام بما يحسن من صحة المريض لكن علينا ان نقبل أيضاً حدود الطب وتفادي أي اجراء طبي قد لا يتناسب مع النتائج المرجوة أو قد يسبب وزراً كبيراً على المريض أو العائلة.”

واعتبر مؤتمر الأساقفة في بريطانيا في بيان ان مراحل المرض النهائيّة الطويلة هي جزء من الحالة البشريّة ولا يحق للانسان أبداً أن يضع حد لحياة الآخر مع الاعتراف بمحدوديّة ما يمكن القيام به مع التصرف بانسانيّة في خدمة المريض الى حين الموت الطبيعي.”

وتذكرنا حال تشارلي بكلّ الحالات الصعبة حيث يكون أيضاً العلاج مؤلم وغير ناجع فتكون المعضلة في إلزاميّة العلاج أم لا. فكم من مرّة رأينا ممرضات يبكين لاضطرارهن على تقديم علاج مؤلم لأطفال لا يتقبل آباؤهم فكرة رحيلهم.

إلا أن حال تشارلي غارد تسلط الضوء على أمر آخر وهو من يكون له الكلمة الأخيرة في تقرير مصير طفل: الأهل أم مجموعة أطباء أو قضاة أو الحكومة؟ وإن لم يكن للوالدان الكلمة الفصل فهل يكون لرأيهما أهمية أصلاً؟

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Tags:
أليتياطفل
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Top 10
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
MAN IN HOSPITAL
المونسنيور فادي بو شبل
إذا كنتَ تُعاني من مرضٍ مستعصٍ… ردّد هذه الصل...
AVANESYAN
أنجيليس كونديمير
صوت تشيلو يصدح في احدى الكنائس الأرمنيّة المد...
أليتيا لبنان
آيات عن الصوم في الكتاب المقدّس...تسلّحوا بها...
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً