أليتيا

أمّ تكتشف أربعة أمور تساعدها للتكيّف مع مرض طفلها الخطير!

Shutterstock
مشاركة
تعليق

 

أمريكا/ أليتيا (aleteia.org/ar)  كانت جالسة عند أقدام طفلتها في المستشفى فالفتاة كانت مصابة بالتهابٍ خطير كاد يأخذها منها لولا تمّ العلاج في الوقت المناسب.

 

فما هي الأمور التي نستطيع القيام بها في مثل هذه الحالات:

 

أولاً: لا يمكننا تجاوز هذه المحنة دون الإيمان أي الإيمان بأن هناك قدرة أكبر من قدرتنا البشريّة ومن قدرة الطب لضمان شفاء من نحب. علينا أن نؤمن باللّه ونقول له: “أضع هذا الوضع بين يدَيك إذ لا قدرة لي عليه.”

 

ثانياً: نحتاج الى سحر القوة وهي قوة يعطيها اللّه لكل الأمهات لتكن قويات وعمليات وقادرات على الاصغاء لما يقوله الطبيب واتخاذ القرارات وحبس الدموع والتعبير بقوة عن الحب للطفل المريض.

 

ثالثاً: اكتشاف ما هو مهم. أي طرح الأسئلة على الذات: لماذا أصعب بعض الأمور السهلة؟ ما هو المناسب حقاً؟ لماذا اشتكي في معظم الأوقات دون سبب؟ يجب ان لا ننسي هذه التجربة عندما تنتهي بل تكون فرصة لكي نبلي بلاءً أفضل.

 

رابعاً: التمسك بمجموعة دعم. أعرف ان كثيرين لا يجدون في العالم الذي نعيش فيه خيراً لكن لا يزال هناك أفراد جاهزين للمساعدة بيننا.

 

 

 

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

 

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

 

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً