Aleteia
الأحد 25 أكتوبر
أخبار

بينما تذمّر الجميع من رائحته الكريهة استقبلت النادلة ماريا المتسوّل بابتسامة وغرقت عيناها بالدّموع عند معرفة هويته

يوتيوب - تم النشر في 05/07/17

أمريكا/ أليتيا (aleteia.org/ar) قد تتبدّل حياة المرء بين لحظة وأخرى وهذا ما حصل مع الشّابة ماريا التي تعمل في مطعم في تكساس في الولايات المتحدة الأمريكية. كان ذلك اليوم يوم عمل عادي إلى حين دخول رجل مسن المطعم. رائحة الرجل الذي كان يسير بصعوبة كانت كريهة ما دفع بالحاضرين إلى التهامس في ما بينهم.

بحث عن طاوgة واتخذ لنفسه مقعد. ما إن جلس حتّى تصاعدت معارضات الحاضرين الذين أبدوا انزعاجهم من وجوده في المكان.

ما إن لاحظت النادلة ماريا وجود المتسوّل المسن حتى رحّبت به باتسامة عريضة وكأنّه زبون عادي.

بينما تذمّر الجميع من رائحته الكريهة اقتربت ماريا من الرجل وقالت له:”اسمي ماريا إن كنت إن كنت تحتاج أي شيء أنا هنا لخدمتك.”

ما إن انهت كلامها حتّى تبدّلت ملامح العجوز وبدت علامات الرّاحة ظاهرة على وجهه. كيف لا والرجل كان يتوق للشعور بأن أحدًا ما يعامله كإنسان وليس كمتسوّل.

المسؤول عن خدمة الزبائن حذّر ماريا من أنّه في حال تخلّف المتسول عن دفع الحساب فعليها هي أن تفعل ذلك. غير مكترثة لكلامه سارعت ماريا إلى تقديم طبق مشهّي وكوب من القهوة للرجل قائلة:” لا تهتم للحساب . هذا الطّعام هو تقدمة مني.”

تناول الرجل طعامه بسعادة وغادر المكان شاكرًا.  لم تنطق ماريا بكلمة واقتربت من الطاولة لتنظيفها فوجدت رسالة تركها الرّجل ومعها مبلغ قدره مئة دولار وبطاقة تعريف شخصية.

إليكم ما جاء في الرّسالة:

العزيزة ماريا أنا أحترمك جدًا وأنت محترمة وتحترمين الآخرين. من الواضح من خلال طريقة تعاملك مع الآخرين أنك وجدت سرّ السّعادة. لفتاتك الطّيبة تجلعك مقبولة لدى الآخرين بسهولة. أقدم لك فائق الإحترام وأشكرك على الفطور. والأهم من ذلك أشكرك على ابتسامتك ولطفك.

بطاقة التّعريف الشخصية كانت تعود لصاحب المطعم نفسه الذي قام بتمويه مظهره لمعرفة كيف يعامل موظفوه الزبائن نظرًا لمظهرهم.

صاحب المكان قرر ترقية ماريا حيث تولّت منصبًا إداريًا.

لا تحكموا على الأشخاص من خلال مظهرهم الخارجي وافعلوا كل ما في استطاعتكم من أجل من هم أكثر حاجة.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
أليتيا
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
فيليب كوسلوسكي
الصلاة المفضلة لبادري بيو التي كان من خلالها ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً