Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الأحد 29 نوفمبر
home iconروحانية
line break icon

إنجيل اليوم: "وأَنْتُم أَيْضًا تَشْهَدُون، لأَنَّكُم مُنْذُ البَدْءِ مَعِي.."

© Public Domain

الخوري كامل يوسف كامل - تم النشر في 16/06/17

إنجيل القدّيس يوحنا ١٥ / ٢٢ – ٢٧

قالَ الرَبُّ يَسوعُ لِتلاميذِهِ: «لَو لَمْ آتِ، وأُكَلِّمْهُم، لَمَا كَانَتْ عَلَيْهِم خَطِيئَة. أَمَّا الآنَ فَلا عُذْرَ لَهُم عَلَى خَطيئَتِهِم.
مَنْ يُبْغِضُنِي يُبْغِضُ أَبِي أَيْضًا.
لَو لَمْ أَعْمَلْ بَيْنَهُمُ الأَعْمَالَ الَّتِي لَمْ يَعْمَلْهَا أَحَدٌ سِوَاي، لَمَا كَانَ عَلَيْهِم خَطيئَة. أَمَّا الآنَ فَقَدْ رَأَوا أَعْمَالِي، ومَعَ ذلِكَ أَبْغَضُونِي وأَبْغَضُوا أَبِي؛
لِكَي تَتِمَّ الكَلِمَةُ المَكْتُوبَةُ في تَوْرَاتِهِم: أَبْغَضُونِي بِلا سَبَب!
ومَتَى جَاءَ البَرَقلِيطُ الَّذي سَأُرْسِلُهُ أَنَا إِلَيْكُم مِنْ لَدُنِ الآب، رُوحُ الحَقِّ المُنْبَثِقُ مِنَ الآب، فَهُوَ يَشْهَدُ لي.وأَنْتُم أَيْضًا تَشْهَدُون، لأَنَّكُم مُنْذُ البَدْءِ مَعِي.

التأمل: “وأَنْتُم أَيْضًا تَشْهَدُون، لأَنَّكُم مُنْذُ البَدْءِ مَعِي..”

نعم نحن منذ البدء معك ونشهد لأعمالك التي لم يصنعها أحدٌ سواك، كنَّا معك منذ أن وعدتنا أنك لن تتركنا أيتاماً، منذ أن أعطيتنا الروح القدس، منذ أن وضعت يديك على العميان فأبصروا هم، وأبصرنا نحن مجدك، مجد وحيد من الأب.
كنّا هناك منذ أن أقمت لعازر بعد موته بثلاثة أيام، فأقمتنا معه لنشهد لك في العالم أجمع أنك حيٌ أبد الدهور، وأن المؤمنين بك لا يَسكُنون القبور ولا يبحثون عن “الحي” بين الأموات، بل يسيرون وراءك في ليل العالم لتحوله الى نهار، أنت الذي حوّل الصخر الى غدران والصوان الى ينابيع ماء..
كنَّا هناك منذ أن “قوَّمت” ظهر المرأة المنحنية، فقوَّمت “ظهرنا” معها، ومنذ تلك اللحظة لا ننحني إلا لمجدك، ولا نركع إلا أمام عظمة حبك الساكن بهدوء في سرّ القربان.. سر الحب الذي يمنحنا الحرية لنقبل عطيتك، عطية الحياة بهدوء أيضاً..
كنَّا هناك منذ أن زجرت البحر فهدأ، بصمتٍ فعلت وانتصرت، بصمت أعطيت التلاميذ ضمانة العيش في العالم دون ضمانة!!! لا زاداً في الطريق، لا كيس نقودٍ، لا سلاحاً، لا ملبساً!!! حملوك أنت فقط في صمتك المدوي فغيروا وجه الارض. ونحن بنعمة صمتك الذي اجتاحنا منذ البدء وهدأ من روعنا، نسير وراءك على “المياه” مُتَحدِّين قوانين الطبيعة، لأننا مُتَّحدين بك..
كنت معنا يا رب، فكنا معك، أحببتنا دون استحقاق منا فأحببناك، دعوتنا باسم كل منا فأتينا إليك وسمعناك تقول أيضاً لكل منا “لست بعيداً عن ملكوت الله”(مرقس ١٢ / ٣٤)
واليوم نقول لك :”لقد مال النهار إبق معنا يا رب”. آمين

نهار مبارك

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Tags:
أليتياالإنجيل
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Top 10
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
أليتيا لبنان
آيات عن الصوم في الكتاب المقدّس...تسلّحوا بها...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
أليتيا
صلاة القديسة ريتا في الشدائد و الأمور المستحي...
Wonderland Icon
أليتيا العربية
أيقونة مريم العجائبية: ما هو معناها؟ وما هو م...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً