لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

“يا مريم العذراء إن كانت أمّي ستموت خذيني بدلاً منها”…بيبيتو الطفل الطوباوي الذي ضحّى بحياته لإنقاذ والدته بالتبني

© Domaine Public
مشاركة
روما/ أليتيا (aleteia.org/ar)  “يا مريم العذراء، إن كانت أمّي ستموت، خذيني بدلا منها، أنا أتوسّل إليك”. هذه كانت كلماته الأخيرة.

جوزيبي أوتون (بيبيتو)، فتى إيطالي الجنسية توفي عن عمر 12 عاما، وسيتم تطويبه قريبا.

ولد بيبيتو في 8 آذار 1928 في بينيفينتو؛ من أب غير معروف، وأمّ حملت به على أثر اعتداء جنسي.

كانت تنوي إجهاضه، ولكنّ صديقتها أقنعتها بالتخلي عن رعايته. وبعد أن ولدته، تبنّاه دومينيكو أوتون وماريا كابريا. ولشدّة خوفهما من أن تغيّر الأم رأيها، قرّرا الانتقال إلى نابولي.

بفضل الوالدة التي تبنّته، حصل بيبيتو على تربية دينية. يوميا، قبل أن يذهب إلى المدرسة، كان بيبيتو يمرّ بالكنيسة  كزيارة قصيرة ليسوع. وكان يذهب أيضا بالدّراجة إلى بومباي، ليصلّي للعذراء الورديّة التي كان يحبها جدّا. وكان بيبيتو كريما جدّا، فكان يقدّم للفقراء بالسر بعضا من النقود التي كان يخبئها جانبا، وغالبا ما كان يعطيهم من طعامه. إلى جانب ذلك، في كلّ صباح، كان رجلا عجوز ينتظر الفطور الذي كان بيبيتو يوفّره له. وقد اعتاد الأخير على استقبال بعض الأصدقاء الأفقر منه في منزله لتناول طعام الغداء سويا.

خلال الحرب العالمية الثانية، أصيبت والدته بمرض ما استدعى نقلها إلى المستشفى لإجراء عمليتين جراحيتين دقيقتين جدّا. وأمام هذه التجربة، انهار  بيبيتو. وخوفا على حياة والدته، قرّر وهب حياته للرب مقابل إنقاذها. وفي يوم عملية والدته، وجد الفتى وهو برفقة مجموعة من الأصدقاء، على الطريق، صورة لعذراء بومباي. فالتقطها وقبلها وقال: “يا مريم العذراء، إن كانت والدتي ستموت، خذيني بدلا منها”. وهذه كانت كلماته الأخيرة. ففي تلك اللحظة، أصبح شاحب اللون، وفقد وعيه وسقط على الأرض.

تمّ نقله إلى المستشفى نفسها حيث كانت والدته. وبعد أن علمت والدته بالحادث، رفضت إجراء العملية لتبقى بجانب ابنها. توفي في اليوم التالي؛ في حين أنّ والدته شُفِيت فورا وعاشت حتّى عمر يناهز ال88 عاما، في 1983.

وفي 6 نيسان العام 1962، فتح ملف التطويب.

 

 

 

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

 

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

 

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.