Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
السبت 05 ديسمبر
home iconروحانية
line break icon

نحتفل بالعذراء مريم باعترافنا انها والدة اللّه... لا نعتبرها إلهاً فهذه الخرافات الوثنيّة بعيدة عنا... بل نعترف بها أماً للإله المتجسد

PD

أليتيا أمريكا - الأخت تيريزا نوبل - تم النشر في 24/05/17

أمريكا/ أليتيا (aleteia.org/ar)  بالنسبة للعديد من الناس، كانت العذراء مريم السبيل لاكتشاف يسوع في حين كان العكس بالنسبة لآخرين إذ يكون يسوع هو من يعرفنا على أمه.

لكن في الحالتَين، يكتشف المرء ان اللّه الذي تجسد من أجلنا لا ينفصل في المحبة عن مريم.

من غير الممكن فصل طفل عن أبوَيه فحتى ولو لم يكترث أحد الأبوَين إليه إلا أنه ينقل جيناته الى ذريته. والأمر سيّان مع يسوع فهو يحمل ١٠٠٪ جينات مريم.

ومن ما لا شك فيه أن يسوع كان يُشبه مريم!

لم يودع يسوع في أحشاء أمه وحسب بل كان ذريتها الحقيقيّة بين البشر ولهذا السبب، أكد مجلس أفسس في القرن الخامس انه باستطاعتنا ان ندعو مريم أم اللّه لأنها ولدت يسوع الإله الكائن في طبيعتَين. لا يمكن أبداً فصل سر الخلاص عن مريم، والدة يسوع البشرية.

والأمر سيّان بالنسبة للإفخارستيا، “مصدر وقمة” إيماننا، فما كانت الإفخارستيا لتكون دون التجسد وما كان ليكون ليسوع جسد لولا العذراء مريم. قد يقول البعض انه كان باستطاعة اللّه أن يجعل نفسه انساناً من خلال أي وسيلة أراد إلا أنه اختار أن يتجسد بطريقة ترتبط بالـ”نعم” الخارجة من شفاه مراهقة يهوديّة فهذه الشابة هي التي أعطت خالق الكون، كلمة اللّه، جسداً بشرياً.

إن الرابط بين تجسد الكلمة والـ”نعم” التي قالتها مريم يساعد على فهم التكريم الكاثوليكي لمريم. فإن بدأ المرء يفهم اللحظة العظيمة في التاريخ التي تجسد خلالها اللّه في جسد انسان، بدأ يفهم التكريم المريمي. هناك أسباب كثيرة تدفعنا الى تكريم العذراء إلا أن هذا الرابط عنصر أساسي.

لخص القديس يوحنا فم الذهب في القرن الثامن هذا السر الكبير في عظة حول انتقال العذراء فقال:

“نحتفل بالعذراء مريم باعترافنا انها والدة اللّه… لا نعتبرها إلهاً فهذه الخرافات الوثنيّة بعيدة عنا… بل نعترف بها أماً للإله المتجسد.”

يعني تكريم مريم تكريم خطة اللّه الخلاصيّة كما ويعني الانحناء أمام روعة التجسد الذي كان ممكناً بفضل الـ”نعم”.

أعطت مريم يسوع طبيعته البشريّة من خلال تسليمها المطلق والـ”نعم” المقدسة. فهي صلة وصل لا يمكن استبدالها في تاريخ الخلاص ولذلك نكرمها.


للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Tags:
أليتيا
Top 10
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
أليتيا
صلاة القديسة ريتا في الشدائد و الأمور المستحي...
bible
فيليب كوسلوسكي
٥ آيات من الكتاب المقدس لطلب الشفاء من اللّه
ishtartv
مطران عراقي يتشجع ويطلب من ترامب ما لم يطلبه ...
الاب إدواد ماك مايل
هل القبلة بين الحبيبين خطيئة؟ هل من تّصرفات ...
أليتيا لبنان
آيات عن الصوم في الكتاب المقدّس...تسلّحوا بها...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً