أليتيا

توأمان يحتفلان باليوبيل الماسي لكهنوتهما

Order of Preachers
مشاركة
تعليق

لندن/ أليتيا (aleteia.org/ar)  منذ 60 عامًا تقريبًا عملت على تصميم بطاقة دعوة تثبيتي ككاهن في الكنيسة. كنت حريصًا جدًّا على أن تحمل هذه البطاقة عبارة مقتبسة من رسالة القدّيس بولس الأولى إلى أهل كورنثوس: “هكذا فليحسبنا الإنسان كخدام المسيح ووكلاء أسرار الله؟”

هذه العبارة كانت خير تعبير عن مفهومي للكهنوت آنذاك. اليوم وبعد مرور 60 عامًا لا أزال أجد فيها المعنى الأقرب لتفسير الحياة الكهنوتية.

ارتسمت وأخي التوأم بطرس كاهنين في الحادي عشر من أيّار / مايو من العام 1957. أصبحنا منذ تلك اللّحظة من خدام المسيح ومن الوكلاء الأمناء على أسرار الله وكلمته.

ككهنة نحن مدعوون إلى نشر بشرى الخلاص السّارة. ككهنة ووكلاء على الأسرار لقد أعطانا المسيح القدرة لجعل تضحياته على الصليب حاضرة خلال كل إحتفال بالذّبيحة الإلهية. لقد دعينا لنكون كهنة وشهودًا على رحمته من خلال الأسرار والتّصلاح.

لقد اختبرت على الصّعيد الشّخصي السّلام من خلال سرّ  مسحة المرضى. سلام هذا السّر كان مزدوجًا حيث انعكس عليّ وعلى المرضى. إن دعوتنا هي محبة الله والنّاس. دعوتنا هي تقريب النّاس من بعضهم البعض ومصالحتهم بعون من الله. ككاهن أشعر بفرح عظيم عند مساعدة الآخرين على لقاء يسوع.

هذه المهمّة شاقّة حيث يتساءل الكاهن: لماذا أنا؟ أنت لست جديرًا بهذه المهمّة!

ولكن إن كان على الله الإنتظار كي يصبح الكهنة كاملين قبل أن يمنحهم ثقته وأسراره لما وجد أي كاهن!

إلّا أنّه وضع بين أيادينا نحن الآنية المصنوعة من طين عمله ورسالته. إن الله يمنحنا الثقة بأنّه عندما يدعونا للقيام بمهمة ما فهو يعطينا القدرة على تنفيذ إرادته عند صلاتنا للحصول على معونته.

هذا ويؤكد القديس بولس أن الله يختار مغفلي هذا العالم لإرباك الحكماء. ونحن التوأم المجنون نجد نفسينا من مغفلي هذا العالم. ولكن لا أحد سوى الله يعرف ما إن أربكنا احد الحكماء أم لا!!

 

 

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

 

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

 

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

 

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
    |
    الأكثر مشاركة
  2. قامت الدنيا وقعدت … وين صليب البطرك بالسعودية!!! وكأن الكثيرين كان همهم فقط ان يروا إن كان الصليب هناك أم لا…لماذا لا تنظروا جيداً؟؟؟ الرجاء فقط القراءة قبل أي تعليق!!!!

  3. أوّل كنيسة على أراضيها تمنحها السعودية للبطريرك الماورني!‎

  4. سعودي يتفاجأ في المصعد بمدير المركز الكاثوليكي للإعلام الأب عبدو بو كسم…هذا ما طلبه السعودي من الكاهن اللبناني

  5. هذه الهدية لا تقدّر بثمن…هذا ما ستقدّمه السعودية للبطريرك الماروني

  6. بالصور: الكنيسة التي قدّمتها السعودية للبطريرك الراعي

  7. سرقوا لحن الميلاد ووضعوا كلمات لا إله إلّا الله…شاهدوا ما فعله هذا المطرب المسلم

  8. – رجال الشرطة توقف سيارة البابا بسبب تخطي السرعة القصوى والمفاجأة بأن البابا هو السائق… وهذا ما حدث!!! مضحك بالفعل!!

  9. أوّل كنيسة على أراضيها تمنحها السعودية للبطريرك الماورني!‎

  10. نبتة عشبية حاضرة بقوة على مائدتنا قادرة على قتل 98% من الخلايا السّرطانية خلال 48 ساعة

  11. مار شربل يظهر على محمد علي من النبي شيت في لبنان وهذا ما قاله له!!!

المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً