Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الجمعة 04 ديسمبر
home iconمواضيع عميقة
line break icon

في بداية هذا الشهر المريمي لا يمكن إلّا وأن أتذكّر راهبات مدرستي... أشكركنّ لأنّني من دونكن لم أعرف قيمة مسيحيتي ولم أعرف قيمة مريم في حياتي

school image

facebook/rosaire jbeil

هيثم الشاعر - تم النشر في 02/05/17

لبنان/أليتيا(aleteia.org/ar) في بداية هذا الشهر المريمي لا يمكن إلّا وأن أتذكّر مدرستي، ثانوية راهبات الوردية جبيل، كانت الطبيعة تحيط المدرسة وكنت أمشي صباحاً إلى مدرستي مصلياً مسبحتي.

نعم ربيت في بيت مسيحي، غير إنّ ما تعلمته من الراهبات كان أكثر من عادي.

اشتقت إلى الصلوات الصباحية، إلى ترتيلة “في ظل حمايتك”، إلى “السلام عليك” التي كان آلاف الطلاب يصلونها يومياً.

اشتقت إلى توبيخ الراهبات عندما كنا نخرق النظام أو نتخاذل في ساعة التعليم الديني.

اشتقت إلى الراهبات يأتين إلى منازل الحيّ للصلاة مع أفراد العائلات.

اشتقت إلى تلك اللحظات وها نحن نكبر وباتت الحياة أشبه بمخاض عسير والتعاطي مع الناس أصعب من التعاطي مع الحجر.

أشكركنّ لأنّني من دونكن لم أعرف قيمة مسيحيتي، لم أعرف قيمة مريم في حياتي.

ليت تلك الأيام تعود لأعود إلى حضن مدرستي أتعلّم أكثر عن مريم وأشارك الراهبات تلك الصلوات.

أذكر الراهبات جيداً، منهن من أصبحن في جوار الله، ومنهن من وضعن حياتهن ووقتهن في إعدادي ومرافقتي علمياً وروحياً.

هذه هي مدارسنا، واحات من النور في ظلمات الحياة.

وأبقى أردد “في ظل حمايتك ألتجىء على مريم”.

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

العودة الى الصفحة الرئيسية 

Tags:
أليتيا
Top 10
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
ishtartv
مطران عراقي يتشجع ويطلب من ترامب ما لم يطلبه ...
أليتيا
صلاة القديسة ريتا في الشدائد و الأمور المستحي...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
bible
فيليب كوسلوسكي
٥ آيات من الكتاب المقدس لطلب الشفاء من اللّه
الاب إدواد ماك مايل
هل القبلة بين الحبيبين خطيئة؟ هل من تّصرفات ...
أليتيا العربية
عادات وتقاليد في المغرب
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً