Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الخميس 26 نوفمبر
home iconالكنيسة
line break icon

أوقفوا هذا! لا تعطوا أي شخص دعوة فهذا الأمر يندرج ضمن مهام الروح القدس... على المسيحيين تجنّب التبشير بالإكراه الأمر الذي يتعارض مع الإنجيل

OSSERVATORE ROMANO / AFP

This handout picture released by the Vatican press office shows Pope Francis at the Cairo's nunciature on April 29, 2017 as part of a two-day visit in Egypt. / AFP PHOTO / OSSERVATORE ROMANO AND AFP PHOTO / HO / RESTRICTED TO EDITORIAL USE - MANDATORY CREDIT "AFP PHOTO / OSSERVATORE ROMANO" - NO MARKETING NO ADVERTISING CAMPAIGNS - DISTRIBUTED AS A SERVICE TO CLIENTS

أليتيا إيطاليا - تم النشر في 29/04/17

الفاتيكان/ أليتيا (aleteia.org/ar)  خلال لقائه مجموعة من أعضاء حركة العمل الكاثوليكي قال البابا إن الكنيسة تعاني من ميول لفرض دعوات على العلمانيين.

البابا حثّ الكنائس على مقاومة هذا الميول الذي بات يثير القلق.

“ما الذي يحدث في الكثير من الأوقات في الأبرشيات؟” سأل البابا مجيبًا:” يأتي كاهن ويقول إن لديه رجل علماني فريد من نوعه قادر على القيام بأكثر من مهمّة وهو يحسن تنظيم الأمور… ما هو رأيكم بأن نجعل منه شمّاسًا. أوقفوا هذا! لا تعطوا أي شخص دعوة فهذا الأمر يندرج ضمن مهام الروح القدس.

أكثر من 300 شخص شاركوا في لقاء البابا مع حركة العمل الكاثوليكي حيث قدّم شابان من لامبيدوزا الإيطالية التي يصل إليها آلاف اللاجئين سنويًّا نسخة عن المزامير المترجمة للغة الإنكليزية وإنجيل عُثر عليه في مركب استخدم لنقل عدد من المهاجرين.

هذا وقد عثر على الإنجيل مع صفحة مطوية تحمل في سطورها نص المزمور 55 الذي يتضمن دعاءً للأوقات العصيبة. البابا حمل الهدية بين يديه وقبّلها.

هذا والتقى البابا بعائلة من بيت لحم حيث حاول الأولاد تعليمه رسم إشارة الصّليب باللغة العربية.

وخلال كلمته قال البابا إن العمل الرسولي التبشيري الحقيقي يتضمن التوجّه للمحتاجين أو للبعيدين عن الكنيسة.

ولكن عند حديثه عن دعوة الآخرين للتحوّل إلى المسيحية فقال الحبر الأعظم إنّه على المسيحيين تجنّب التبشير بالإكراه الأمر الذي يتعارض مع الإنجيل.

“أشعر بحزن عميق لرؤية علمانيين وكهنة ومكرّسين وأساقفة يعتمدون على مبدأ التّبشير الخاطئ.”

البابا دعا العلمانيين والعلمانيات ليصبحوا وكلاء رحمة للبعيدين عن الكنيسة لا عملاء “مراقبة حدود”.

“لا يمكنكم أن تكونوا لا أكثر حزمًا من الكنيسة ولا أكثر باباوية من البابا. أرجوكم افتحوا الأبواب ولا تديروا اختبارات للكمال المسيحي لأنكم بذلك ستروجون للنفاق الفريسي.”

“إن الصّلاة والتضحية يشكلان عاملًا ضروريًا لتجهيز العلمانيين كي يصبحوا مبشّرين. أما اتباع أي طريقة بديلة فلن تثمر.” قال البابا.

لا تجعلوا من أنفسكم جماعة تحصر كل شيء لنفسها ولا تقول أي شيء للآخرين أو للكنيسة. للجميع الحق بأن يصبحوا مبشرين.

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Tags:
أليتياالبابا
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Top 10
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
AVANESYAN
أنجيليس كونديمير
صوت تشيلو يصدح في احدى الكنائس الأرمنيّة المد...
MAN IN HOSPITAL
المونسنيور فادي بو شبل
إذا كنتَ تُعاني من مرضٍ مستعصٍ… ردّد هذه الصل...
غيتا مارون
أمثولة شديدة الأهميّة أعطانا إيّاها مار شربل
TIVOLI
ماريا باولا داوود
على أرضيّة بعض الكنائس في روما رموز سريّة
زيلدا كالدويل
رائد الفضاء الذي جال الفضاء مع الإفخارستيا
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً