Aleteia
الخميس 22 أكتوبر
مواضيع عميقة

صدفة دفعتها الى مشاهدة شريط يوتيوب بعنوان "أقبح امرأة في العالم" فصدمها المشهد...دخلت غرفتها نظرت الى أمّها تسلّحت بإيمانها المسيحي فقلبت الصورة رأساً على عقب

Lizzie Velasquez | Facebook

كالا ألكساندر - تم النشر في 27/04/17

أمريكا/أليتيا(aleteia.org/ar) ماذا تفعل إن وجدت على شبكة الانترنت بالصدفة شريط فيديو بعنوان “أقبح امرأة في العالم”- وقد حصد 4 ملايين مشاهدة- تنقر عليه، فترى وجهك يحدّق بك؟

هل تبكي؟ هل تقرأ التعليقات اللاذعة الواردة من آلاف الأشخاص فردا فردا، بعضها تقول إنّه عليك تقديم خدمة للعالم والانتحار؟ هل تيأس؟ أو هل تختار مسارا مختلفا – أكثر صعوبة، وشجاعة؟ هل تسمح لهذه اللحظة في أن تكون الدافع لمن ترغب أن تصبح، فتدعها تلهمك للتحدث بلا هوادة ضدّ السخرية وتحدي المعايير السطحيّة للجمال؟

ليزي فيلاسكيز اتّخذت المسار الثاني.

ولدت الأخيرة قبل موعدها بأربعة أسابيع، وقد  صُدِم الأطباء جدّا من مظهرها فالتقط لها هؤلاء بداية صورة فوريّة من أجل إعطائها لوالِدَيْها، كي يُعِدانهما لرؤية ابنتهم. لكنّ الوالدين لم يرغبا في الحصول على الصورة- إلا أنّهما أرادا طفلتهما، وطالبا الأطباء بإحضارها على الفور.

تمّ تشخيص حالة فيلاسكيز رسميا بمتلازمة بروجي رويد لحديثي الولادة، وهو اضطراب وراثي يجعلها غير قادرة على اكتساب الوزن، وقد أصيبت بالعمى تماما في عينها اليمنى وضعف بصرها في عينها اليسرى. ليزي، عاشت في ولاية تكساس، وكانت تعلم أنها تبدو مختلفة عن سواها من الأطفال؛ لكنّ حب والديها العميق زوّدها ودعّمها بالثقة والأمان، على حدّ قولها.

أنقذ فيلاسكيز حبّ والديها واحتضانهما لها حين وجدت الفيديو على موقع يوتيوب في سن ال17. وبعد قراءتها التعليقات كلّها، سعيا منها بيأس إلى إيجاد أقلّه معلّق واحد بجانبها، نظرت إلى والدتها التي كانت في غرفة الجلوس.

سحقني هذا الفيديو جدّا، ولم أستطع أن أتخيّل ما قد تكون ردّة فعل والدتي عندما تشاهده. وأعتقد أنّ حينها، قررت عدم السكوت وعدم السماح لتعليقات الناس في أن تصبح توصيفا لشخصي.

بعد عام، طلب مدير المدرسة أن تلقي ليزي خطابا أمام مدرستها الثانوية. وأكد مدير المدرسة لها مسبقا أن الأساتذة الموجودون هناك سيتولّون مَهمّة تهدئة الطلاب في حال المشاغبة، ولكن عندما مشت ليزي حتّى منتصف الطريق، صمت زملاءها كليّا وركّزوا تماما عليها. وقد أدمعت عينا البعض. في تلك اللحظة، شعرت بأنّ “شارة الاختلاف” التي أحاطت بها قد زالت، وكان الجميع مجرّد “مجموعة واحدة من الناس”.

كانت هذه التجربة محورية بالنسبة إلى ليزي، وقد حوّلتها إلى متحدثة تحفيزية ومناصرة متحمّسة لمكافحة السخرية. قُدّمت لها حلقة برنامج حديث تيدكس، كَتبت كُتب عدة، لديها قناة يوتيوب خاصة بها وسلسلة ملء الشاشة – على الرغم من كل شيء، اعتمدت على إيمانها الكاثوليكي لينتشلها من الصعوبات التي مرّت بها.

وتقول فيلاسكيز: “كنت أكتسب القوّة،  في كلّ مرّة أحظى بوقت أكون فيه بمفردي وأصلي وأتحدّث إلى الله وأعلم أن الرب موجود ليساعدني”.

جميع عناوين المقالات تقريبا التي تتحدّث عن ليزي، تحتوي على بعض الإشارات حول الفيديو المنتشر على موقع يوتيوب والذي نُعِتت فيه ب”أقبح امرأة في العالم”. ولكن إن تمكّنت ليتزي من مواجهة هذا التوصيف وإثبات أنّ ذلك الأمر خطأ تماما، يمكننا بالتالي حذو حذوها ورفض إدامة الشريط.

ليزي فيلاسكيز ليست قبيحة، بأي شكل من الأشكال، فهي جميلة، من النواحي كافة.

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

العودة الى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
أليتيا
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً