أليتيا

المعاملة التي حصلنا عليها في لبنان كانت معاملة لا نعامل فيها حتى الحيوانات… خبرة مؤلمة عشناها في وطن يدعي الإيمان بالله ولكن أودّ ان أقول ان لا وجود لله في حياتهم

مشاركة
تعليق

رسالة الكاهن الذي منعه الأمن العام مع حجاج من الأراضي المقدسة الدخول الى لبنان!!!

لبنان/أليتيا(aleteia.org/ar)   قبل قراءة ما كتبه الكاهن في تعليق على أليتيا الرجاء قراءة التالي:

 

بكل تأكيد هناك أمور عالقة بين الدول لا نفهمها نحن الذين نحاول فقط العيش بسلام. وبالتالي بالطبع الأب أب خليل يتحدث من حرقة قلبه على ما حصل، فمن كان معه ليس جنود بل نساء وكبار في السن. وهو بالتأكيد كان يقصد الأجهزة وليس الشعب اللبناني كشعب. من جهة أخرى هناك أوامر يتلقاها الأمن العام لا يمكنهم تخطّيها.

على كل حال، عسى ان تكون هذه الحادثة مدعاة للعمل من قبل الجميع على خلق نوع من التفاهم بين البلدان فيما يتعلق على الأقل بأمور الحج الديني. فبكل تأكيد الحجاج  – من أينما كانوا – ما يريدونه هو فقط الزيارة، زيارة الأراضي المقدسة في هذا الشرق!!!

 

 

إليكم تعليق الكاهن الأب جونب أبو خليل
صباح الخير للجميع
اشكر الله اولا على المعاناة والاهانة التي عشناها لمدة تزيد عن ٣٦ ساعة في مطار الحريري بحجة اننا مسيحيون فلسطينيون نحمل الجنسية الفلسطينية وقادمون من ارض القداسة لنقوم برحلة حج في ارض القديسين في لبنان وفيها مع اننا وصلنا في يوم اثنين الفصح ولا تزال حرارة القيامة وروحانية الثلاثية الفصحية تغمرنا الا ان الأمن  العام في مطار بيروت وفقط لأننا مسيحيون اولا ومن ثم فلسطينيون ارادوا ان يعودوا بِنَا الى الجمعة الحزينة التي فيها تعرض المسيح للإهانات والبصق وصلب على خشبة الصليب ونحن صلبنا على كرسي مطار رفيق الحريري في بيروت ممنوعين من التحرك وكاننا أعداء لدولة طالما أحببناها وكنا نرى فيها الرقي والتقدم الا ان الواقع كان مختلفا
اكتب هذه الكلمات وكلي غضب على السفارة الفلسطينية في لبنان التي لم تحرك ساكنا بالرغم من انها علمت بان هناك وفد قادم من أراضي الدولة التي تمثلها كسفارة في لبنان لم يتصلوا بِنَا ليروا ان كنّا بحاجة لشيء سوى إرسال شخص لدقيقة وذهب ولَم يعد
كما وكلي غضب مليء بالحزن على موقف الكنيسة التي كما علمت انها حاولت وعلى اعلى المستويات الا أني أشك بذلك ولن تستطع ان تتخذ قرار يسمح لنا بالدخول أين صوتك يا كنيسة الْيَوْمَ أين موقفك تجاه الانسان المخلوق على صورة الله أين موقفك من الحق الذي كما يقول السيد المسيح يحرركم
خبرة مؤلمة عشناها في وطن يدعي الإيمان بالله ولكن أودّ ان أقول ان لا وجود لله في حياتهم كلها مظاهر لان من يُؤْمِن بالله عليه اولا ان يُؤْمِن بالانسان كصورة الله ومثاله ويتعامل معه كإنسان الا ان المعاملة التي حصلنا عليها كانت معاملة لا نعامل فيها حتى الحيوانات على العلم بان كل الوفد القادم من فلسطين هم من كبار السن والسيدات المؤمنات والذين اصروا ان يتركوا بيوتهم وعائلاتهم ليقوموا برحلة الحج هذه
لم يكن هناك اَي سبب لحبسنا في المطار مع مراقبة لا مثيل لها لم يكن هناك اَي سبب لمنعنا من الدخول سوى الطائفية والعنصرية الدينية التي لا ولن نشهدها في دولنا العربية الشقيقة الاخرى
ابكي عليك يا لبنان ابكي على ما يدور فيك وأبكي الى أين وصل بك الزمن
وهنا ومع الأسف اسمحوا لي ان أقول ان من يحمل الجنسية الإسرائيلية يدخل ويتمتع في لبنان ونحن الفلسطينيون حاملي الجوازات الفلسطينية والاردنية المؤقتة كوننا فلسطينيون نمنع من الدخول الى اَي زمن وصلنا اَي أمل تريدون ان نعيشه أصبحنا غرباء لا في وطننا فقط بل في شرقنا ودولنا العربية الاخرى .
أين الانسانية أين حقوق الانسان أين نحن من الإيمان ؟
اشكر الاعلام اللبناني على اهتمامه واعبر عن حزني الشديد على الكنيسة التي لم تحرك ساكنا بان هناك وفد حجاج ات الى لبنان لا ليتمتع بما يتمتع به الكثيرون الأتون الى لبنان ويسمح لهم بل ليتمتع بالقديسين والقديسات ومنع من ذلك
مع العلم انني اعمل ومنذ ٤ أشهر للحصول على الفيزا وإذن الدخول ولو كان لي شك ١٪‏ اننا سنتعامل بهذه الطريقة البشعة والمهينة لما اقدمت على ان احمل معي ٤٨ شخص من السيدات المؤمنات ونتحمل معا الام ومشقات الجسور والسفر
اقدم اعتذاري من أبناء الرعية على الذي حصل معنا وعلى هذه المواقف البشعة والمهينة التي لقيناها من دولة لبنان وذنبنا الوحيد أني مسيحي فلسطيني واشكرهم على الروح الإيمانية القوية التي تمتعوا بها بالرغم من الوضع الماساوي والمؤلم الذي عشناه معا لمدة يومين فالذين يحكمون بعض الدول لا يريدوا ان يكون هناك هذا الوجود المسيحي لذلك نهان لذلك نطرد ولكننا سنبقى بالرغم عن الجميع الحجارة الحية وملح الارض ونور العالم

 

تعليق أليتيا: بكل تأكيد هناك أمور عالقة بين الدول لا نفهمها نحن الذين نحاول فقط العيش بسلام. وبالتالي بالطبع الأب أب خليل يتحدث من حرقة قلبه على ما حصل، فمن كان معه ليس جنود بل نساء وكبار في السن. ولكن من جهة أخرى هناك أوامر يتلقاها الأمن العام لا يمكن تخطّيها.

عسى ان تكون هذه الحادثة مدعاة للعمل من قبل الجميع على خلق نوع من التفاهم بين البلدان فيما يتعلق على الأقل بأمور الحج الديني. فبكل تأكيد الحجاج  – من أينما كانوا – ما يريدونه هو فقط الزيارة، زيارة الأراضي المقدسة في هذا الشرق!!!

 

 

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

العودة الى الصفحة الرئيسية 

مشاركة
تعليق
This story is tagged under:
aleteiaأليتيابيروت
أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
    |
    الأكثر مشاركة
  2. ما كتبه ترامب على تويتر عن لقائه بالبابا كان يبدو للبعض من المستحيلات!!! وقبل الوداع قال ترامب للبابا “لن أنسى ما قلته لي”!!!! ولكن ماذا قال البابا لترامب؟؟؟

  3. لماذا غطّت ميلانيا ترامب رأسها في الفاتيكان وكشفته في السعودية؟

  4. اهدموا كنائس الكفار!!! …ما كتبته الإعلامية المصرية ياسمين الخطيب بعد تفجير الكنيستين في مصر يصلح اليوم بعد استهداف باصات قبطية وقتل العشرات

  5. أعمى… ويرى للمرة الأولى في حياته زوجته وابنه… ردة فعله في الدقيقة ٤:٤٢ من الفيديو صادمة للقلب- المشهد فعلاً مؤثر ومبكي

  6. بابا الأقباط تبرّع ببناء جامع… فأتاه الردّ بقتل عشرات الأقباط منذ قليل

  7. اهدموا كنائس الكفار!!! …ما كتبته الإعلامية المصرية ياسمين الخطيب بعد تفجير الكنيستين في مصر يصلح اليوم بعد استهداف باصات قبطية وقتل العشرات

  8. بصوتها الملائكي وعزفها على آلة القانون التي تعود إلى 5000 عام قبل الميلاد قدّمت الأخت مانكا ترنيمة “يا روح المسيح” باللّغة الإيطاليّة

  9. كنز خفي تحت الأرض في تركيا عمره 1500 سنة!

  10. سيّدة أمريكا الأولى تتوقف أمام تمثال لسيدة العجائب راسمةً إشارة الصليب

  11. ٢٠طريقة بسيطة تساعد على خفض خطر الإصابة بالسرطان

المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً