أليتيا

إنجيل اليوم: “إِنِّي بَعْدَ ثَلاثَةِ أَيَّامٍ أَقُوم…”

مشاركة
تعليق

إنجيل القدّيس متّى ٢٧ / ٦٢ – ٦٦

في الغَد – أَيْ بَعْدَ التَّهْيِئَةِ لِلسَّبْت – ٱجْتَمَعَ الأَحْبَارُ والفَرِّيسِيُّونَ لَدَى بِيلاطُس،
وقَالُوا لَهُ: «يَا سَيِّد، لَقَدْ تَذَكَّرْنَا أَنَّ ذلِكَ المُضَلِّلَ قَال، وهُوَ حَيّ: إِنِّي بَعْدَ ثَلاثَةِ أَيَّامٍ أَقُوم.
فَمُرْ أَنْ يُضْبَطَ القَبْرُ إِلى اليَوْمِ الثَّالِث، لِئَلاَّ يَأْتِيَ تَلامِيذُهُ ويَسْرِقُوه، ويَقُولُوا لِلشَّعْب: إِنَّهُ قَامَ مِنْ بَينِ الأَمْوَات، فَتَكُونَ الضَّلالَةُ الأَخِيرَةُ أَكْثَرَ شَرًّا مِنَ الأُولى!».
فقَالَ لَهُم بِيلاطُس: «عِنْدَكُم حُرَّاس، إِذْهَبُوا وٱضْبُطُوا القَبْرَ كَمَا تَعْرِفُون».
فَذَهَبُوا وضَبَطُوا القَبْر، فَخَتَمُوا الحَجَرَ وأَقَامُوا الحُرَّاس.

التأمل: “إِنِّي بَعْدَ ثَلاثَةِ أَيَّامٍ أَقُوم…”

بالامس عُلق يسوع على خشبة الصليب، وأسلم الروح، بعد أن أُشبع ضرباً وجلداً وتعذيباً. بالامس تفنّن الانسان بشره، استرسل بعنفه، برع في حقده. بالامس قتل الانسان الحب، دفنه في قبرٍ، أغلق عليهالباب بحجر قاسٍ يشبه قلبه. ختمه كما يُختم مسرح الجريمة… لكنه لم يسترح!!!
ماذا تريد أيضاً؟؟
كنت تظن أنك ستحتوي النور، هل يُعقل أن يبقى النور في القبر؟
كنت تظن أنك صرعت الله، كيف لمخلوقٍ محدود أن يقتل اللامحدود؟
كنت تظن أنك سيد الحياة والموت، لماذا الخوف من يسوع الموضوع في القبر؟
كنت تظن أن حكام الارض يستقوون على أبناء السماء، لماذا الخوف ممن مات معذبًا على الصليب؟
كنت تظن أن الاتباع من تلاميذ وأصحاب سيسرقون جسده ويدَّعون قيامته!! ماذا ينفع سرقة جثةٍ لا حياة فيها؟ ماذا سيفعلون بها؟ لنفترض أنهم سرقوها وحنطوها، هل ستغير جثة محنّطة مجرى الأحداثوالتاريخ؟ ما نفع جثة ستالين المحنطة؟ أو مومياء فرعون؟
ما أضعفك، ما أغباك…من أنت لتوقف حركة الشمس ودوران الارض؟ من أنت لتحجب نور الشمس بإصبعك؟ من أنت لتحتوي في قبرك سيد الحياة؟ ألست هشاً مثل عجينة طرية تُعجن وتخبز وتُرمىكالفضلات؟ ألست قصبة مرضوضة، لا تنفع ولا تصلح لأي شيء؟ ألست فتيلًا مدخنًا لا نور فيه؟؟
إعترف أنك مخلوقٌ ضعيف يحتاج الى الرحمة.. لو كنت تعرف من هو يسوع الناصري، لما كنت وضعته في قبرك… لو كنت تعرف خلاصك لما قتلت مخلصك… لو كنت تعرف طيبة خالقك… لوكنت تعرف عمق حبه لك… مدى غفرانه لك… لو كنت تعرف؟؟؟
أنت تستحق الغفران لانك لا تدري ماذا تفعل…!!
أغفر لنا يا رب قساوة قلوبنا، سامح ضعفنا وقلة أمانتنا، تحنّن علينا نحن الأموات أنر ما بداخلنا من ظلمة، أخرجنا من قبورنا، من أنانيتنا، فأنت القيامة والحياة. آمين.

سبت نورٍ مبارك

 

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

 

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

 

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

 

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
    |
    الأكثر مشاركة
  2. قامت الدنيا وقعدت … وين صليب البطرك بالسعودية!!! وكأن الكثيرين كان همهم فقط ان يروا إن كان الصليب هناك أم لا…لماذا لا تنظروا جيداً؟؟؟ الرجاء فقط القراءة قبل أي تعليق!!!!

  3. أوّل كنيسة على أراضيها تمنحها السعودية للبطريرك الماورني!‎

  4. سعودي يتفاجأ في المصعد بمدير المركز الكاثوليكي للإعلام الأب عبدو بو كسم…هذا ما طلبه السعودي من الكاهن اللبناني

  5. هذه الهدية لا تقدّر بثمن…هذا ما ستقدّمه السعودية للبطريرك الماروني

  6. عاجل وفي معلومات مؤكدة: السعودية لم تقدّم أي كنيسة للبطريرك الماروني…اقتضى التوضيح

  7. سرقوا لحن الميلاد ووضعوا كلمات لا إله إلّا الله…شاهدوا ما فعله هذا المطرب المسلم

  8. أوّل كنيسة على أراضيها تمنحها السعودية للبطريرك الماورني!‎

  9. – رجال الشرطة توقف سيارة البابا بسبب تخطي السرعة القصوى والمفاجأة بأن البابا هو السائق… وهذا ما حدث!!! مضحك بالفعل!!

  10. 4 عناصر ضرورية للصلاة يطلبها البابا من الكاثوليك…ما هي؟

  11. مار شربل يظهر على محمد علي من النبي شيت في لبنان وهذا ما قاله له!!!

المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً