أليتيا

الدموع انهمرت من عيني الاسقف…مهرجان في جزر الكناري يتحوّل إلى تجديف على العذراء ويسوع ويشعل إسبانيا غضبًا

مشاركة
تعليق

اسبانيا/أليتيا(aleteia.org/ar) بنسخته العشرين تحوّل كرنفال لا بالماس في غران كناريا في جزر الكناري إلى حفل للتجديف على المقدسات المسيحية، أمام اعين الآلاف ممن حضروا إلى المكان للمشارك في فعاليات هذا المهرجان العالمي حدث ما لم يكن في الحسبان.

 

على وقع أغنية Like a Prayer” للمغنية الأمريكية مادونا دخل دراغ سيثلاس بزي مطرّز بالصّلبان. يعلو رأسه تاج ذهبي كبير. ملامح وجه الرّجل كانت مخيفة حيث تم تكحيل عينيه بطريقة يبدو فيها وكأنَه يذرف الدّموع.

 

يرافق المغني أربعة راقصين بزي غريب. سيثلاس تمايل على أنغام الموسيقى بطريقة غير مستحبة ورسم إشارة الصّليب.

 

لم يكتف سيثلاس بلعب دور مريم العذراء بحلة جد قبيحة بل عاد ليظهر شبه عاري على الصّليب على أنغام أغنية لليدي غاغا. الرّجل استخدم عبارات نابية وغير أخلاقية أمام آلاف الحاصرين. وما كانت إلّا لحظات حتّى توقفت الموسيقى وتم عرض مقطع صوتي على أنّه يعود لله الآب.

 

عرض سيثلاس أثار موجة من الجدل حيث تساءل الكثيرون إن كان من المسموح التّعرض بأبشع الطرق إلى صورة مريم العذراء ويسوع المسيح تحت شعار حرية التّعبير.

 

“أعيش أكثر أيام حياتي حزنًا منذ وصولي إلى جزر الكناري.” قال فرانسيسكو كاسيس أسقف أبرشية جزر الكناري.

 

الأسقف أضاف إن الدموع انهمرت من عينيه لرؤية ما أسماه  “تجديفًا تافهًا”. كاسيس تساءل إن كان هناك حدودًا تمنع هذا التّجديف المسيء للكثير من المواطنين.

طالباً المغفرة من العذراء مريم والمخلّص يسوع المسيح على هذه الإساءة.

 

من جهّته دعا رئيس مجلس أساقفة إسبانيا الكاردينال ريكاردو بلاسكيز بيريز إلى إحترام المشاعر الدينية للمسيحيين في إسبانيا. هذا واعتبر المتحدث باسم مجلس أساقفة إسبانيا العرض عمل تجديف.

 

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

 

للراغبين بمتابعأ اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

 

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

 

العودة الى الصفحة الرئيسية 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً