أليتيا

كنيسة سيدة لبنان – ملبورن ودرب الصليب

مشاركة
تعليق

 

استراليا/أليتيا(aleteia.org/ar)   “ايتها الام القديسة، اجعلي جروحات وحيدك، في قلبي منطبعة”

من مرحلةٍ الى مرحلةٍ إنتقلنا وبالقلبِ والروحِ عشنا آلام السيد المسيح وأمه مريم التي بقيت واقفة صامتة مصلية عند أقدام صليب ابنها الوحيد بينما هو يبذل نفسه من أجل خلاصنا .

 

اجتمع المؤمنون في كنيسة سيدة لبنان ملبورن  للمشاركة بدرب صليب المسيح..

العائلة ، نعم العائلة كانت وستكون الموضوع المطروح في زمن الصوم .

 

 

ذكر الأب الموكل بالعظة كيف تأسست العائلة وكيف إن الاحترام والمحبة كانا  أعمدة الأساس التي تبنى عليها ، تطرق الى الأسباب التي أدت الى تدهور العائلة منذ ١٥٠ سنة والى الْيَوْمَ وذكر منها وجود اجهزة التلفاز في غرف الأولاد، فانغلق الأولاد على ذاتهم وفقدت العائلة اللقاءات اليومية .

كما وإن الحروب التي مرت على الشرق والتي أدت الى هجرة الأب للعمل وتأمين أحتياجات أولاده ……والتحاق الشباب بمليشيات وأحزاب كانت سبب رئيسي في تخلخل هذه المؤسسة المقدسة .

ولَم يتردد بذكر أن  ” وسائل التواصل الاجتماعي ” هي سبب خطير من أسباب تدهور العائلة في عصرنا هذا فاصبح كل فردٍ منها يعيش في عالمه الخاص وانقطع الحوار بين أفراد العائلة الواحدة .

 

 

كان وقعُ هذه الكلمات مؤلم ومثير للقلك لكن رئيس دير مار شربل الموكل بالعظة في هذا الموضوع وعد المؤمنين بطرح بعض الحلول في اللقاء القادم

 

 

 

للراغبين بالصلوات اليومية تابعونا عبر صفحة

ALETEIA \ DAILY PRAYERS

 

للراغبين بمتابعة أخبار المسيحيين في كندا وأمريكا تابعونا عبر صفحة

Aleteia Arabic USA \ CANADA

 

للراغبين بمتابعة أخبار المسيحيين في أوروبا تابعونا عبر صفحة

ALETEIA ARABIC \ EUROPE

 

للراغبين بمتابعة أخبار المسيحيين في أستراليا تابعونا عبر صفحة

ALETEIA   ARABIC \ AUSTRALIA

 

للراغبين بمتابعة أخبار البابا تابعونا عبر صفحة

ALETEIA AR \ POPE NEWS

 

العودة الى الصفحة الرئيسية 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً