أليتيا

أبو كسم : العمل على عدم إفساح المجال إعلاميا للخطاب الديني المتشدد

مشاركة
تعليق

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar)  لفت مدير المركز الكاثوليكي للاعلام الاب عبدو أبو كسم في كلمة له خلال الجلسة الاختتامية لمؤتمر “ثقافة الحوار ووسائل التواصل الاجتماعي” الذي نظمته مديرية الدراسات والمنشورات اللبنانية اعمال المؤتمر الثالث لوزارة الاعلام إلى “الاعلام الديني ودوره في تعزيز الوحدة الانسانية وحوار الاديان”، مفيداً ان “موضوع الحوار بين الأديان من شأنه أن يعزز الوحدة الإنسانية بين أبناء المجتمع الواحد، وبين شعوب المنطقة من منطلق الإتفاق على تعزيز قيم الإعتدال والتسامح والوسطية، ونشر ثقافة السلام والمحبة في مواجهة ثقافة العنف والتطرف الديني، وعليه إن الكنيسة تعتبر وسائل الإعلام خطرا وثروة في آن على المجتمع، ولا بد من تنشئة الثقافات والضمائر على استخدام وسائل الإعلام بغية الإفادة منها كثروة للمجتمع تكون في خدمة الإنسان وبنيانه وتسعى إلى تعزيز كرامة الشخص البشري، وأن تكون هذه الوسائل أبواب حقيقة وإيمان في حياة العائلة والمجتمع، وأن تكون أيضا في خدمة العدالة والسلام الحقيقي في ضوء سلام الأرض”.

 

ودعا أبو كسم حسبما جاء في “النشرة” الى “العمل على عدم إفساح المجال إعلاميا للخطاب الديني المتشدد، وعدم نشره على وسائل الإعلام والتواصل الإجتماعي”، معتبراً أن “هذه المسؤولية تقع بالدرجة الأولى على المسؤولين عن هذه المؤسسات، وفي المقابل إفساح المجال للخطاب الديني المعتدل والمتسامح والوسطي. ان تعزيز الوحدة الإنسانية وحوار الأديان عبر عملية نشر قيم التسامح والإعتدال والوسطية، ليست عملية شعارات، إنما هي عملية لها أهداف ومحاور يجب أن تتبناها كل وسائل الإعلام، ومن أهم هذه الأهداف، الإعتراف بالآخر وقبوله والتعايش معه، تعزيز الحوار والتسامح الديني العمل على تجديد الخطاب الديني، نشر ثقافة الإعتدال ونبذ كل أشكال التعصب والتطرف. وأخيرا ليس آخرا الفهم الصحيح لرسالة الأديان”.

 

 

موقع النشرة

للراغبين بالصلوات اليومية تابعونا عبر صفحة

ALETEIA \ DAILY PRAYERS

 

  للراغبات بمتابعة  موقع FOR HER  المتخصص بحياة المرأة

Aleteia Ar \ FOR HER

 

للراغبين بمتابعة أخبار المسيحيين في كندا وأمريكا تابعونا عبر صفحة

Aleteia Arabic USA \ CANADA

 

للراغبين بمتابعة أخبار المسيحيين في أوروبا تابعونا عبر صفحة

ALETEIA ARABIC \ EUROPE

 

للراغبين بمتابعة أخبار المسيحيين في أستراليا تابعونا عبر صفحة

ALETEIA   ARABIC \ AUSTRALIA

 

للراغبين بمتابعة أخبار البابا تابعونا عبر صفحة

ALETEIA AR \ POPE NEWS

العودة إلى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً