أليتيا

بلِّش نهارك بـ #الإنجيل – دقيقة كل يوم بصوت الخوري نسيم قسطون: السبت من الأسبوع الأوّل من زمن الصوم

مشاركة
تعليق

الكبرياء الرّوحي من أخطر ما قد يصيب المسيحي في صميم كيانه وحياته اليوميّة!

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar)  التأمل بالإنجيل اليومي بصوت الخوري نسيم قسطون ليوم السبت من الأسبوع الأول من زمن الصوم في ٤ آذار ٢٠١٧

قالَ الربُّ يَسوعُ هذَا المَثَلَ لأُنَاسٍ يَثِقُونَ في أَنْفُسِهِم أَنَّهُم أَبْرَار، وَيَحْتَقِرُونَ الآخَرين: “رَجُلانِ صَعِدَا إِلى الهَيْكَلِ لِيُصَلِّيَا، أَحَدُهُما فَرِّيسيٌّ وَالآخَرُ عَشَّار. فَوَقَفَ الفَرِّيسِيُّ يُصَلِّي في نَفْسِهِ وَيَقُول: أَللّهُمَّ، أَشْكُرُكَ لأَنِّي لَسْتُ كَبَاقِي النَّاسِ الطَّمَّاعِينَ الظَّالِمِينَ الزُّنَاة، وَلا كَهذَا العَشَّار. إِنِّي أَصُومُ مَرَّتَينِ في الأُسْبُوع، وَأُؤَدِّي العُشْرَ عَنْ كُلِّ مَا أَقْتَنِي. أَمَّا العَشَّارُ فَوَقَفَ بَعِيدًا وَهُوَ لا يُرِيدُ حَتَّى أَنْ يَرْفَعَ عَيْنَيْهِ إِلى السَّمَاء، بَلْ كانَ يَقْرَعُ صَدْرَهُ قَائِلاً: أَللّهُمَّ، إِصْفَحْ عَنِّي أَنَا الخَاطِئ! أَقُولُ لَكُم إِنَّ هذَا نَزَلَ إِلَى بَيْتِهِ مُبَرَّرًا، أَمَّا ذاكَ فَلا! لأَنَّ كُلَّ مَنْ يَرْفَعُ نَفْسَهُ يُوَاضَع، وَمَنْ يُواضِعُ نَفْسَهُ يُرْفَع”.

 

قراءات النّهار: عب ٣: ١٤ – ٤:٤/ لوقا ١٨: ٩-١٤

 

التأمّل:

 

الكبرياء الرّوحي من أخطر ما قد يصيب المسيحي في صميم كيانه وحياته اليوميّة!

 

فبمجرّد أن تتحوّل الصلاة أو أعمال الخير إلى سبب للتكبّر تتحوّل إلى سببٍ للتجربة وقد تؤدّي إلى الوقوع في الخطيئة، خطيئة البعد عن الله من خلال احتقار صورته: الإنسان!

 

يظهر هذا المثل أنّ الصلاة بلا روح لا تؤدّي إلى التقرّب من الله بقدر صلاة التائب المدرك بأنّ الله وحده يمنح الحياة معنًى ويمنح القوّة لتجسيد المحبّة بالفعل كما بالقول!

 

التائب يعلم أن حياته تجدّدت بغفران الله فيما المتكبّر يجعل من الله مجرّد معدّد لوائح أعمال خير أو صلوات بغضّ النظر عن القلب الّذي يتجلّى بوضوح بعده عن الربّ بكونه لا يتمتّع بالتواضع!

 

إنجيل اليوم يدعونا إلى التواضع امام الربّ وإلى التوبة فنجدّد حياتنا وحياة من حولنا في آن!

 

الخوري نسيم قسطون – ٤ آذار ٢٠١٧

http://alkobayat.com/?p=3084

 

 

للراغبين بالصلوات اليومية تابعونا عبر صفحة

ALETEIA \ DAILY PRAYERS

 

  للراغبات بمتابعة  موقع FOR HER  المتخصص بحياة المرأة

Aleteia Ar \ FOR HER

 

للراغبين بمتابعة أخبار المسيحيين في كندا وأمريكا تابعونا عبر صفحة

Aleteia Arabic USA \ CANADA

 

للراغبين بمتابعة أخبار المسيحيين في أوروبا تابعونا عبر صفحة

ALETEIA ARABIC \ EUROPE

 

للراغبين بمتابعة أخبار المسيحيين في أستراليا تابعونا عبر صفحة

ALETEIA   ARABIC \ AUSTRALIA

 

للراغبين بمتابعة أخبار البابا تابعونا عبر صفحة

ALETEIA AR \ POPE NEWS

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مشاركة
تعليق
النشرة
تسلم Aleteia يومياً