أليتيا

مفاجأة غير متوقعة… البابا فرنسيس يبعث برسالة الى الرئيس دونالد ترامب!!! إليكم مضمونها!

snopes.com
مشاركة
روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) – “أصلي أن تقود القيم الروحيّة والأخلاقيّة التي طبعت تاريخ الولايات المتحدة الأمريكيّة قراراتك.”

أرسل البابا فرنسيس رسالة الى الرئيس دونالد ترامب بعد تنصيبه الرئيس الـ٤٥ للولايات المتحدة الأمريكيّة

وإليكم رسالة الحبر الأعظم:

 

فخامة الرئيس دونالد ترامب،

رئيس الولايات المتحدة الأمريكيّة

البيت الأبيض

واشنطن العاصمة
أقدم لك، بمناسبة تنصيبك الرئيس الخامس والأربعين للولايات المتحدة الأمريكيّة، بالغ تمنياتي القلبيّة مؤكداً لك انني أرفع الصلوات الى اللّه سبحانه وتعالى لكي يمنحك الحكمة والقوة في ممارسة مهامك الرئاسيّة. ففي زمنٍ تعاني منه العائلة البشريّة من أزمات إنسانيّة خطيرة تتطلب إستجابات سياسيّة بعيدة النظر وموحدة، أصلي أن تقود القيّم الروحيّة والأخلاقيّة التي طبعت تاريخ الولايات المتحدة الأمريكيّة والتزام دولتك بالكرامة الإنسانيّة والحريّة في العالم قراراتك. أتمنى، في ظل قيادتكم، أن يبقى مقام أمريكا منوطاً باهتمامها بالفقراء والمنبوذين والمحتاجين الذين يقفون على عتبة بيتنا كما لعازر. أطلب من الله أن يهبك وعائلتك والشعب الأمريكي الحبيب أن يمن عليكم بالسلام والوئام والأزدهار المادي والروحي.  

 

البابا فرنسيس

 

العودة الى الصفحة الرئيسية

 

 

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً