Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الجمعة 30 أكتوبر
home iconأخبار
line break icon

صاحب ملهى "رينا" كان يعرف بالهجوم مسبقاً...حضرت الشرطة إلى المكان بشكل سريع ولم يعلموا من هو مطلق النار واشتبهوا بجميع الساهرين!!!

MTV Lebanon - تم النشر في 02/01/17

تركيا/ أليتيا (aleteia.org/ar) أراد سيفا بويداس الاحتفال بعيد رأس السنة ونسيان الاعتداءات التي شهدها العام 2016، لكنه وبعد عشر دقائق على دخوله ملهى “رينا” الشهير في اسطنبول راح يركض هرباً من الفوضى التي شاعت بعدما فتح مسلح النار على الساهرين.

وروى بويداس، وهو لاعب محترف في نادي بيلربيي لكرة القدم في اسطنبول، قائلاً “بمجرد ما بدأنا بالجلوس بالقرب من المدخل تصاعد دخان وغبار كثيف وسمعت إطلاق رصاص”.

وفي إشارة إلى أن عدد الضحايا قد يكون أكبر من الذي أعلنته السلطات (39 قتيلاً و65 جريحاً)، أضاف بويداس، الذي قصد الملهى مع صديقتين، “لعل الحصيلة أكبر من ذلك لاننا كنا ندوس على بعضنا البعض”.

يصوّر المشهد الذي يرويه بويداس الذعر الذي انتشر بين رواد الملهى الذين قفز عدد كبير منهم في مياه البوسفور هرباً من الرصاص.

وقال في هذا السياق “عند دوي الاصوات فقدت نساء عدة الوعي بينهن صديقتي، فحملتها على ظهري وانطلقت جرياً على الفور”، مضيفاً “لا أدري كيف تمكنت من الهرب. في مثل هذه اللحظات لا ننتظر. الرصاص كان ينطلق من جهة الشمال فاندفعنا نحو اليمين”.

وقدر بويداس الذي كان لا يزال تحت تأثير الصدمة ان “50 شخصاً تقريباً فروا بهذه الطريقة”.

حضرت الشرطة الى المكان بشكل سريع بعد حصول اطلاق النار. وقال بويداس “وصلوا بسرعة لكنهم لم يسيطروا على الوضع على الفور. لم يكونوا يعلمون من هو مطلق النار واشتبهوا بنا جميعا”.

وتحدث المسؤولون عن مهاجم واحد فيما أشارت بعض التقارير، سيما على وسائل التواصل الاجتماعي، الى احتمال وجود أكثر من مهاجم، علماً أن رسالة عبر الانترنت بثتها قبل أيام جماعة موالية لتنظيم “داعش” دعت إلى شن هجمات “فردية” على “الاحتفالات والتجمعات والملاهي الليلية”.

وقالت واحدة من رواد الملهى تدعى شينم أويانيك “كنا نمرح وفجأة بدأ كل الناس في الركض. قال لي زوجي لا تخافي وقفز فوقي ودهسني الناس وأصيب زوجي في ثلاثة أماكن”، مضيفة “تمكنت من الخروج… كان شيئاً فظيعاً، ووصفت رؤية الناس ملطخين بالدماء”.

وأعاد هجوم اسطنبول الى الاذهان هجوما شنه إرهابيون على قاعة باتكلان للموسيقى في باريس في نوفمبر 2015 بالتزامن مع هجمات أخرى على حانات ومطاعم مما أسفر عن مقتل 130 شخصاً.

والملهى الليلي المستهدف هو أحد أشهر الملاهي الليلية في اسطنبول ويرتاده الاجانب والأتراك، ويطل على مضيق البوسفور الذي يفصل أوروبا عن آسيا في حي أورتاكوي باسطنبول.

ونقلت صحيفة “حريت” عن محمد كوجارسلان صاحب الملهى قوله ان اجراءات أمنية مشددة اتخذت خلال الايام العشرة الماضية بعد تقارير للمخابرات الاميركية عن هجوم محتمل.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
الشرطةاليتيا
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
أنياز بينار لوغري
هجوم بالسكين قرب كنيسة في نيس والحصيلة ثلاثة ...
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
غيتا مارون
هل مُنح الخلاص للمسيحيين فقط؟ الأب بيتر حنا ي...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً