Aleteia
الثلاثاء 27 أكتوبر
روحانية

5 صلوات لا بد من تلاوتها عندما تخافون من الموت

أليتيا العربية - تم النشر في 26/12/16

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) كلمات فعالة يجب أن تكون جاهزة لكي تُستخدم “الآن وفي ساعة موتنا”

قد نشعر بالخوف من الموت لأننا بشر. نحن ندرك الخسارة والحزن، نفهم الألم والمعاناة. لكننا ندرك أيضاً أننا نعيش في عالم يذكرنا فيه يسوع في أناجيل زمن المجيء بأن نهايتنا ستكون كمجيء السارق في الليل.

بالتالي، إنها لبركة أن تقدّم لنا الكنيسة صلوات تعزية واستعداد لتلك الأيام التي نعمل فيها لمكافحة الخوف من الموت. إليكم 5 صلوات مماثلة وبضع اقتراحات إضافية من صلوات مألوفة ومن الكتاب المقدس.

  1. الجأوا إلى القديس يوسف

يقول لنا التقليد أن يوسف مات بسلام بين ذراعي زوجته الحبيبة وابنه بالحضانة. من أفضل منه لنطلب شفاعته فتكون نهايتنا سعيدة جداً؟

صلاة إلى القديس يوسف من أجل موت سعيد (تقليدية)

أيها المبارك يوسف، لفظتَ نفسكَ الأخير في عناق يسوع ومريم المحبّ. عندما يُغلق ختم الموت حياتي، تعال مع يسوع ومريم لمساعدتي. احصل لي على هذه التعزية لتلك الساعة – لتحيط بي ذراعاهما المقدستان عند مماتي. يا يسوع ومريم ويوسف، إنني أستودع روحي في حياتي ومماتي بين ذراعيكما المقدستين. آمين.

  1. اطلبوا النعمة للتغلب على العدو

الخوف من الموت هو إحدى أعظم خِدع الشيطان. والصلاة من أجل الحصول على النعمة لمقاومة أكاذيب الشيطان في حياتنا تقوّينا من أجل المعركة النهائية.

الصلاة للمسيح من أجل الحصول على النعمة

أيها الرب يسوع،

اسكب عليّ روح حبك،

لكي أكون مستحقاً في ساعة موتي،

أن أتغلب على الشيطان

وأنال الإكليل السماوي. آمين.

  1. ضعوا أنفسكم في المسيح بذاته

إذا مُتنا مع المسيح، نحن متأكدون أننا سنقوم معه. عندما يلازمنا الخوف من الموت، تذكرنا هذه الصلاة بملاذنا.

روح المسيح (تقليدية)

يا روح المسيح قدّسني.

يا جسد المسيح، خلصني.

يا دم المسيح، أسكرني.

يا ماء جنب المسيح اغسلني.

يا آلام المسيح، قويني.

يا يسوع الحنون استجبني.

وفي جراحاتك خبئني.

لا تدعني أبداً أنفصل عنك.

من العدو الخبيث، احمني.

وفي ساعة موتي ادعني ومرني أن آتي إليك،

لأمجدك مع ملائكتك وقديسيك إلى الأبد، آمين.

  1. ابنوا صداقة مع الأخ الموت

يختتم القديس فرنسيس الأسيزي مديحه الرائع لخليقة الله بصلاة موجهة من خلال الأخ الموت. عندما نلتقي به ونعترف به كأخ لنا، نتمكن من الاستعداد عندما يستقبلنا.

من نشيد المخلوقات (القديس فرنسيس الأسيزي)

كل المديح لك يا رب من خلال الأخ الموت،

الذي لا يستطيع أي إنسان الهرب منه.

الويل لمن يموت في الخطيئة المميتة!

طوبى للذين يجدهم يعملون مشيئتك!

لأن الموت الثاني لن يؤذيهم.

سبحوا وباركوا ربي واشكروه.

واخدموه بتواضع كبير.

  1. ثقوا بأن “كل شيء سيجري على خير ما يرام”

خرجت الناسكة الانكليزية المعروفة بجوليان من نورتش من بوابة الموت – الذي اختبرته كمرض مخيف وكآبة – حاملة معها رؤيا عن الواقع الحقيقي لمحبة الله الأزلية. بالتالي، فإن تكرار هذه الصلاة بناءً على مؤلفاتها قادر أن يكون وسيلة تعزية في أي خوف أو قلق.

صلاة للتعزية (بناءً على مؤلفات القديسة جوليان من نورتش)

اللهمّ، أنت عوني وتعزيتي؛ أنت تحميني وتحيطني بمحبة رقيقة جداً لأدرك حضورك معي الآن وإلى الأبد. آمين.

مقترحات أخرى:

بالإضافة إلى الصلوات الخمس المذكورة أعلاه، احرصوا على الاستفادة من الصلوات التقليدية مثل السلام المريمي (صلي لأجلنا نحن الخطأة الآن وفي ساعة موتنا) وصلاة الملاك الحارس. وكابتهال متكرر، استخدموا كلمات يسوع عندما كان على شفير الموت: “في يديك، يا رب، أستودع روحي”، والمزمور 31 – قرار جيد لكل يوم. قد تجدون الراحة أيضاً في ثلاثة مزامير مفضّلة: المزمور 23 (الرب راعيَّ)، المزمور 46 (“الله ملجأي وقوّتي”)، والمزمور 91 (“الساكن في ستر العليّ”).

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
الموتاليتيا
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً