أليتيا

بلدة القاع اللبنانية علامة الرجاء المسيحي…على الرغم من العمليات الانتحارية التي طالتها في السابق ها هي اليوم تلبس زينة العيد استقبالاً لميلاد يسوع

مشاركة
لبنان/أليتيا(aleteia.org/ar) لأن رحلة الألف ميل تبدأ بخطوة.
هكذا أراد شبان وصبايا القاع – التي تعرضت منذ أشهر لهجمات ارهابية انتحارية أودت بعدد من أبنائها – عيش الرجاء وزينوا قريتهم بأجمل الزينة استقبالاً للطفل المولود.
تضافرت جهود الجميع، وعلى الرغم من البرد القارس وبعد المسافة عن بيروت، قرر أهل القاع اضاءة المغارة وشجرة العيد تأكيداً على ثباتهم في قريتهم المسيحية.
1
3
4
5
6
7
8
9
11
10
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً