Aleteia
السبت 24 أكتوبر
مواضيع عميقة

أروع شهادة في الإيمان...في السجن مسلمة تساعد مسيحيّة على إخفاء إنجيلها بعد أن حكم على الأخيرة بالإعدام

© Youtube

سيلفان دوريان - تم النشر في 30/11/16

روما/أليتيا(aleteia.org/ar) مريم إبراهيم، المتهمة بالارتداد في السودان، تُسجن ويُحكم عليها بالموت.

كانت مريم يحيا إبراهيم تبلغ من العمر ٢٧ سنة عندما أوقفتها الشرطة السودانيّة. حُكم عليها بالموت لأنها اعتنقت المسيحيّة بتهمة الارتداد كما وقد أُضيف الى الحكم ١٠٠ جلدة لأنها تزوجت من رجلٍ مسيحي. وتراجعت أخيراً سلطات الخرطوم إزاء السخط الدولي فأطلقت سراح الأم الشابة في العام ٢٠١٤ بعد إقامةٍ صعبة قضتها في السجن أنجبت خلالها طفلها الثاني. كرّستها قصتها أيقونةً لإضطهاد المسيحيين في العالم. أسست جمعية خيّرية تسعى الى الدفاع عن حقوق الإنسان والحريّة الدينية.

رفضت التخلي عن دينها

قُدمت لها خلال المحاكمة ضمانات بأنه سيتم الإعفاء عنها بشرط أن تتخلى عن دينها وأن تعلن الشهادة للإسلام. رفضت: “كان من المستحيل أن أكذب فلو فعلت، خسرت احترام أولادي لي.” سُجنت مع ابنها، مارتان، البالغ من العمر ٢٠ سنة. تصف ظروف السجن الصعبة: “كان يصعب عليّ النوم ليلاً. صممت سريراً لابني بواسطة حرامي وكنت أسهر لأنني كنت أخاف عليه.” كانت تطلب من احدى السجينات الانتباه لطفلها في حال أرادت الذهاب الى المرحاض فبنت معها علاقة ثقة. فأعطتها حتى انجيلاً تمكنت من ادخاله الى السجن بواسطة أحد الحراس. خبأته هذه السجينة الزميلة متحملةً خطراً كبيراً ومستغربةً الأهمية التي كانت توليها مريم لهذا الكتاب.

كانت تقرأ ليلاً

وتتذكر مريم قائلةً: “في حين كان بعض المسلمين يحكمون عليّ بالموت والجلد بسبب ديني، كانت مسلمة تساعدني على قراءة كلمة اللّه.” ومن ثمّ، تمكنت مريم من مساعدة زميلتها السجينة وهي صومالية دخلت البلاد بطريقة غير شرعية، كانت بحاجة الى المال للخروج من السجن. بقيت المرأتان على تواصل واختارت الصومالية اعتناق المسيحيّة. عرّفتها بعدها مريم على بعض معارفها لمساعدتها في بلدها الجديد وديانتها الجديدة. وأخيراً، تزوجت زميلة مريم القديمة أحد أصدقاء هذه الأخيرة.

العودة الى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
أليتياشهادة
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
عون الكنيسة المتألمة
بيان مؤسسة عون الكنيسة المتألمة – كنيستان تحت...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً