أليتيا

راعٍ إنجيلي يحدث مفاجأة لدى نشره جملة للقديس اغسطينوس على حسابه على فايسبوك!

مشاركة
تعليق

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) ما كتبه خيسوس روميرو أثار ردود فعل سلبية من قبل البروتستانت مرة جديدة، فاجأ المنشد والراعي المكسيكي خيسوس روميرو العالم الكاثوليكي على صفحته الرسمية على موقع فايسبوك، لكنه لم يرق كثيراً لإخوته في الإيمان.

هو الذي يعتبر أحد أشهر المرنمين الإنجيليين باللغة الإسبانية نشر على صفحته الرسمية جملة للقديس أغسطينوس مستقاة من كتاب “الاعترافات”، المؤلف المعروف الذي يروي فيه ملفان الكنيسة عملية اهتدائه.

فانهال على الراعي وابل من الانتقادات. لكن أعظم المفاجآت كان رده لدى رؤيتها.

قال خيسوس: “القديس أغسطينوس لاهوتي مُحترَم من قبل الكاثوليك والمسيحيين الأرثوذكس والمسيحيين البروتستانت. لاهوته أثّر في اللاهوت المسيحي عبر القرون (بما في ذلك اللاهوت الذي تتبعه إذا كنتَ مسيحياً إنجيلياً). كما يشكل احترام القديس أغسطينوس لعظمة الله وقداسته، والاعتراف بذنبه والتوبة، الختم المميز لمؤلفاته.

القول مقتطف من كتاب “الاعترافات” للقديس أغسطينوس. ولم أظن أبداً أن أحداً ما سينزعج بسبب قول بهذه الروعة”.

هذه ليست المرة الأولى التي يعبر فيها الراعي عن قربه من الكاثوليك وانفتاحه عليهم. فقد أثار أيضاً جدلاً لدى إعلانه أن العديد من الإنجيليين يحتاجون إلى طلب المسامحة من الكاثوليك بسبب الإساءات التي ارتكبوها بحقهم عبر السنين.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً