أليتيا

صورة من مزار القديس شربل تحمل معان كبيرة لا بد من التوقف عندها!!! الصورة في الداخل

مشاركة
لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) منذ اطلاقها منذ أقل من سنة، عملت الصفحة الرسمية لمزار القديس شربل Mazar Saint Charbel-Annaya على توعية المؤمنين وتوجيه ايمانهم ومنع استخدام القديس شربل كغاية إنما كوسيلة. فالله وحده هو القادر على كل شيء، وشربل ليس سوى وسيط بين الله والبشر.

 
الراهبان اللبنانيان نعمه نعمه وإيلي قرقماز ما زالا يعملان على تسيير أمور هذه الصفحة وصفحة دير كفيفان Deir Kfifane الصفحة الرسمية الخاصة بمزار القديس نعمة الله الحرديني والطوباوي الأخ اسطفان نعمه.

 

 

unnamed-7

لفتني صورة نشرت منذ فترة على صفحة مزار القديس شربل فيها من المعاني الكبيرة التي لا بد من التوقّف عندها:

 
– ما زال ضريح القديس شربل مقصد آلاف المؤمنين منذ عشرات السنين حتى يومنا هذا.
– لا خوف على الوجود المسيحي في لبنان والشرق بوجود هذا الإيمان الكبير.
– كم عو عظيم ايمان الشعب وتعلقه بقديسيه وكنيسته.
– لبنان سيبقى بلد الرسالة كما أسماه يوحنا بولس الثاني.

 
هذه الصورة، لا بد أن تبقى في وجدان شعبنا ووضعها في منازلنا كي تبقى تذكّرنا أن ايماننا هو وحده قادر على حمايتنا.
العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً