Aleteia
الثلاثاء 20 أكتوبر
نمط حياة

بعد أن صدمت العالم بمسامحتها داعش على ما فعلته بها ها هي تعود إلى بغديدا بمفاجأة جديدة

Myriam (centre), her sister and her best friend in Erbil, where they fled when ISIS took over Qaraqosh and Mosul.

أليتيا - تم النشر في 04/11/16

بغديدا/ أليتيا (aleteia.org/ar)بعد أن تركت ذكريات طفولتها البريئة والمنزل الذي سمع ضحكاتها وشعر بخوفها مع إقتراب مسلّحي داعش من بغديدا،ها هي ميريام اليوم تعلن بكل فرح وفخر عن عودتها إلى بلدتها.

“أنا سعيدة جدًّا بالعودة إلى بيتي ورؤية أصدقائي الذين لم يغادروا المكان.” قالت إبنة الإثني عشر عامًا عقب تحرير بغديدا من مسلّحي داعش.

إرهاب داعش كان قد أجبر ميريام وعائلتها على الفرار باتجاه عنكاوا في إربيل بحثًا عن الأمان. في وقت قد يمتلأ المرء غضبًا عند سلبه بيته وعرضه، طلبت ميريام من الله أن يغفر للمسلّحين الذين هدّدوا سلامة عائلتها قائلةً:”إن الله يحبّ الجميع، أنا لست غاضبة من الله لأننا غادرنا بغديدا، أشكره على عطاياه.”

من جهّته قال والد ميريام الذي بدأ بتحضيرات العودة إلى بلدته وبيته إنّه استمدّ القوّة والسّلام من الله لتخطّي كل الصّعوبات.

“إن السّلام هو من المسيح وليس من العالم. لا نجد السّلام في منزل أو أرض. قد نجد سلام المسيح حتّى في النيران. طالما أن سلام المسيح معنا فنحن أقوى من الذين أجبرونا على المغادرة. لا يمكن لأحد التّغلب عليك عندما تحبّ يسوع.”

وليد أضاف:”لا يمكن للكلمات أن تعبّر عن شعورنا، نحن سعداء جدًّا ولا يهمنا إن كنّا سنعيش تحت الدّمار، لا أستطيع تخيّل الفرحة التي ستغمر نحو 40000 شخصًا عند عودتهم إلى ديارهم.”

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
العالماليتياداعش
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
هيثم الشاعر
رسالة من البابا فرنسيس والبابا الفخري بندكتس ...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
بالفيديو: الحبيس يوحنا خوند: يا مار شربل عجّل...
depressed Muslim woman in Islam
هيثم الشاعر
فاطمة فتاة مسلمة رأت يسوع يرشّ الماء عليها قب...
غيتا مارون
إلى كل الحزانى والمتألمين… ارفعوا هذه الصلاة ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً