Aleteia
الإثنين 26 أكتوبر
أخبار

استحضار أرواح وشياطين.. ما لا يعرفه اللبنانيون عن “هالوين”

© Hitdelight / Shutterstock

لبنان 24 - تم النشر في 29/10/16

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar)مرة جديدة، يحين موعد أحد الاحتفالات الأكثر إثارة للجدل وهو الهالوين (Halloween) الذي تعود أصوله الى حوالي ألفي سنة الى قبائل Celts أو الكلت. أما اليوم فيحتفل به في عدة بلدان غربيّة مثل الولايات المتحدة الأميركيّة وبريطانيا وكندا وإيرلندا في 31 تشرين الأول من كل عام .

هالوين هي لفظة مرخمة لـ All Hallows’ Eve، ما معناه “عشية عيد جميع القديسين”، كما ورد على موقع ويكيبيديا، وكجزء من التقاليد السائدة تحتفل مختلف الثقافات والأديان بالهالوين، ويقوم الناس بتزيين البيوت والشوارع باليقطين المزخرف والمضاء والألعاب المرعبة والساخرة. ويتنكر الجميع من كبار وصغار لكي لا تعرفهم الأرواح الشريرة حيث تقول الأسطورة بأن كل الأرواح تعود في هذه الليلة من البرزخ إلى الأرض وتسود وتموج حتى الصباح التالي. ويتنقل الأطفال من بيت لآخر وبحوزتهم أكياس وسلال لملئها بالشوكولا والحلوى في طقس يعرف باسم خدعة أم حلوى Trick or Treat، ومن لا يعطي الأولاد المتنكرين الشوكولا وحلوى “تغضب منه الأرواح الشريرة”.

وأصبح الاحتفال بالهالوين في لبنان خلال السنوات الأخيرة على “الموضة” ومناسبة تجارية يتنافس خلالها أصحاب المحلات لجذب فئة الشباب. كما يسود اعتقاد خاطئ أن الهالوين هو نفسه عيد جميع القديسين (1 تشرين الثاني) وعيد البربارة (4 كانون الأول) ، الا أن هذه الأعياد لا تمتّ لبعضها بصلة، نظرا لاختلاف أصولها الدينية والتاريخية لذا لا يجوز الخلط بينها حتى أن البابا فرنسيس وصف الهالوين بـ”عيد الشيطان”.

وفي اتصال مع “لبنان 24” شدد مدير المركز الكاثوليكي للإعلام الأب عبدو أبو كسم على أن “الهالوين ليس عيد جميع القديسين كما يحاول أن يحلل البعض فهذه خدعة”، لافتا الى أن “البابا فرنسيس وصفه خلال احدى لقاءاته بعيد الشيطان فهو يرتكز على استحضار إله الموت”.

وأضاف أبو كسم: “هذه العادات موجودة بالفعل عند الشعب السلتي الذي يعتقد ان أرواح الموتى تدور في الارض وتزور البيوت ليلة 31 تشرين الأول من كل عام. وبهدف ارضاء هذه الارواح يقدمون لها تقدمات، لذا ليلة العيد يقومون بزيارات البيوت وجمع النقود، حتى أنهم قديماً كانوا يقدمون تقدمات بشرية”.

واستشهد أبو كسم بحديث للبابا فرنسيس وقال: “نحن من خلصنا المسيح كيف نستطيع أن نحتفل بـ “عيد الشيطان” فالمسيح جاء وحررنا من الخطيئة والشيطان والروح الشريرة، اذاً ممارستنا لهذه الطقوس الشيطانية ليس مقبولا”.

وتابع: “المسيحيون كفروا بالشيطان من خلال المعمودية، فمن لبس المسيح لا يستطيع أن يرتدي ثوبا آخر”.

من جهة أخرى، أوضح أبو كسم أن “الكنيسة تحتفل بعيد جميع القديسين في 1 تشرين الثاني من كل عام وتستذكر في هذا العيد جميع الناس الذين عاشوا برائحة القداسة وتصلي لهم أن يقبل الله نفوسهم في الملكوت السماوي”.

ولفت الى أن “هذا العيد يختلف عن عيد البربارة ايضا الذي يتحدث عن القديسة بربارة التي اضطرت أن تتنكر لتهرب بهدف الاختباء من والدها الذي أمر بقتلها”.

وختم أبو كسم واصفاً محاولة تشبيه الهالوين بعيد جميع القديسين والبربارة بالطريقة الخبيثة التي يحاولون من خلالها جذب وخداع الناس، معتبراً أننا “نملك وجها واحدا هو وجه يسوع المسيح وجه الرحمة والطهارة والحقيقة، لذا علينا أن نلبس هذا الوجه وأن لا نختبأ وأن نتلون بوحوه أخرى”.
العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
اليتيالبنان
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
ST RITA ; CATHOLIC PRAYER
أليتيا
صلاة رائعة إلى القديسة ريتا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً