Aleteia
الإثنين 26 أكتوبر
روحانية

إنجيل اليوم: "ومِنهُ ما وقَعَ على أرض طيِّبةٍ، فأعطى بَعضُهُ مِئةً، وبَعضُهُ سِتِّينَ..."

© Alexey Fedorenko / Shutterstock

الخوري كامل يوسف كامل - تم النشر في 24/10/16

انجيل القديس متى 13 / 1 – 9

” وخرَجَ يَسوعُ مِنَ الدّارِ في ذلِكَ اليومِ وجلَسَ بجانبِ البحرِ. فا‏زدحَمَ علَيهِ جَمْعٌ كبـيرٌ، حتّى إنَّهُ صَعِدَ إلى قارِبٍ وجلَسَ فيهِ، والجَمعُ كُلُّهُ على الشَّاطئِ، فكلَّمَهُم بأمثال على أُمورٍ كثيرةٍ قالَ خرَجَ الزّارِعُ ليزرَعَ. وبَينَما هوَ يَزرَعُ، وقَعَ بَعضُ الحَبِّ على جانِبِ الطَّريقِ، فجاءَتِ الطُّيورُ وأكَلَتْهُ. ووقَعَ بَعضُهُ على أرض صَخْريَّةٍ قليلةِ التُّرابِ، فنَبَتَ في الحالِ لأنَّ تُرابَهُ كانَ بِلا عُمق. فلمَّا أشرَقَتِ الشَّمسُ ا‏حتَرَقَ وكانَ بِلا جُذورٍ فيَبِسَ. ووقَعَ بعضُهُ على الشَّوكِ، فطَلَعَ الشُّوكُ وخَنقَهُ. ومِنهُ ما وقَعَ على أرض طيِّبةٍ، فأعطى بَعضُهُ مِئةً، وبَعضُهُ سِتِّينَ، وبَعضُهُ ثلاثينَ. مَنْ كانَ لَه أُذنانِ، فلْيَسمَعْ.”

التأمل: “ومِنهُ ما وقَعَ على أرض طيِّبةٍ، فأعطى بَعضُهُ مِئةً، وبَعضُهُ سِتِّينَ…”

اذا خرج الزارع ، الذي هو الرب، ليزرع اليوم في حقولنا، أي في بيوتنا، لا بل في قلوبنا أي أرض سيجد عندنا؟

هل أننا على “جانب الطريق” نعيش ونربي أطفالنا؟ هل نترك بيوتنا “سائبة” لا نعرف من “يغط” فيها ويسرق بذور النعمة منها؟ هل نحن فعلا “حراس” على حرية أطفالنا ؟ نعرف أين هم وماذا يفعلون ليل نهار؟



أم أننا نعيش في بيئة “صخرية” عقيمة، لا قيمة للحياة فيها، تنبت فيها النعمة بسرعة وبسرعة تتوقف لان لا عمق لدينا، نتعلق “بالقشور” وفي ” القشور” نعيش منقطعين عن جذورنا؟

ماذا لو كانت الاشواك تنبت في حديقة نفوسنا؟ ماذا لو كانت الانانية “تخنق” ما فينا من حياة؟ ماذا لو كان كبرياؤنا يعمي بصرنا وبصيرتنا؟



لنصلي كي تكون أرضنا “طيبة” تثمر غلالا طيبة.. فيها يختبر أبناؤنا الايمان الذي ينقلهم من الظلمات الى النور، يعيشون بضمير صالح “مرتاح”، يتعلمون الصمود في وجه المحن، يحافظون على طهارة أفكارهم وأجسادهم وأذهانهم، يختارون حياة القناعة والرضى، أسخياء في العطاء، أبطالا في الالتزام، لا يسمحون للمرارة ان تتغلغل في نفوسهم مهما كانت التجارب والمحن، واثقين أن كل حبة تزرع في حقلهم ستعطي مئة ضعف من الخلق والابداع والنجاح في كل الحقول النافعة لخير البشرية.آمين

نهار مبارك
العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
الانجيلاليتيا
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
ST RITA ; CATHOLIC PRAYER
أليتيا
صلاة رائعة إلى القديسة ريتا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً