Aleteia
الأربعاء 21 أكتوبر
روحانية

صلّى وبكى ثم رأى سيدة تخرج من أيقونة والدة الإله ترتدي ثوبا رهبانياً...ظهورات العذراء مريم على الراهب إيلاريون

Public Domain

أليتيا - تم النشر في 20/10/16

من كتاب أخبار الشيوخ الروماني

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar)قبل أن يصير الاب ايلاريون (مدبر دير سيخاسترسيا الروماني ) راهباً، كان في العالم يعمل في بناء السفن .في ليلة من ليالي الشتاء كان عائدا الى البيت من عمله هاجمته ذئاب في الطريق وبعد ساعتين من العراك أدرك أنه لم ينجو منهم فركع على ركبتيه وصلى قائلاً :

يا والدة الإله الكلية القداسة إن وهبتني الحياة فسأترك كل شئ واصير راهباً. في اللحظة نفسها سُمعت أصوات أناس ومزلجة مزودة باجراس فهربت الذئاب فذهب بعدها إلى الدير ليخدم المسيح وأمه الطاهرة .

انقضى عاما وأخذ الشيطان يجربه بقسوة فذهب الى الكنيسة صلى وبكى ثم رأى سيدة تخرج من أيقونة والدة الاله ترتدي ثوبا رهبانياً اقتربت منه وسألته :

لماذا تبكي وانت حزين أيها الاب يوحنا (هذا اسمه في العالم )

لقد كنت ههنا والآن أريد أن أغادر .

لماذا يئست في بيتي اهدأ واعمل كل شيئ بمحبة ومن الان فصاعدا لن تحزن أبداً .

عادت السيدة ثانيه الى الايقونة واختفت … لقد كانت والدة الاله الكلية القداسة . منذ ذلك الحين فارقته التجربة .

في ربيع عام 1933 ذهب الاب ايلاريون الى الغابة لجلب الحطب وهناك جُرحت قدمه وأصابتها غرغرينا وعانى منها كثيرا وكان يصلي بدموع قائلا :

أيتها السيدة والدة الاله لا تتخلي عني ارحميني …

وفي احدى الليالي دخلت الى قلايته سيدة بلباس راهبة بهيئة طبيبة وسألته لماذا يبكي :

فأجابها : أنني أتألم كثيرا وأشعر أنني سأموت وأبكي لأنني لم اتب …

فلمسته بيدها وقالت له لا تبكي فقد شُفيت قدمك وسوف تعيش عاماً آخر وبعدها ستستريح الى الأبد …

عاش بعد تلك الحادثة عاما واحدا بالضبط وفي اليوم المحدد يوم نُفي آدم من الفردوس أسلم روحه بين يدي الرب ..
العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
اللهاليتيا
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً