Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
السبت 05 ديسمبر
home iconروحانية
line break icon

في اليوم الذي ظهر فيه يسوع في سماء المكسيك... لا يمكن ان تكون ناتجة عن عمل هلوسة أو تزوير خاصةً وانها تمت في وضح النهار على مرأى الآلاف

aleteia

أليتيا - تم النشر في 13/10/16

المكسيك/ أليتيا (aleteia.org/ar) أعجوبة قد لا تكونوا قد سمعتم عنها!
تأمل ألفي شخص في أوكوتلان في المكسيك بصورة يسوع المسيح المصلوب التي طُبعت في السماء لأكثر من 30 دقيقة يوم الأحد 3 أكتوبر 1847.
وتُعرف هذه الظاهرة التي وافقت عليها أبرشية غوادالاخارا في العام 1911 باسم “أعجوبة أوكوتلان” وهي قد حدثت في اليوم الذي سبق الزلزال الذي قتل 40 شخصاً ودمر مدينة جاليسكو.
اجتمعت غيمتان بيضوان قبل بدء القداس في مقبرة كنيسة سيدة الحبل بلا دنس برئاسة الأب خوليان نافارو لتشكلا صورة المسيح.
تأثر المجتمعون الى حدٍّ كبير وبدأوا بالبكاء والصلاة: “يا رب ارحمنا” فأطلق على هذا الظهور اسم “رب الرحمة” فتأسس تكريماً لهذا الحدث رعية في سبتمبر من العام 1875 تم تكريسها لرب الرحمة.
ومن بين المؤمنين الذين شهدوا على هذه الأعجوبة، الأب جوليان مارتين ديل كامبو، مرشد الجماعة وأنطونيو خيمينيز، رئيس بلدية البلدة. وأرسل كلّ منهما رسائل الى رؤسائهما يخبران فيها عن ما حدث.
فُتح سجل بعد الأعجوبة فدوّن 30 شاهد شهاداتهم وبعد 50 سنة على الحادثة أي في العام 1897 وبأمر من أسقف غوادالاخارا، بيدرو لوسا، فُتح سجل آخر ضمّ 30 شهادة إضافيّة من بينها شهادات لخمس كهنة.
وفي 29 سبتمير من العام 1911، وقّع أسقف غوادالاخارا حينها، خوسي خيسوس أورتيس على وثيقة تصادق على ظهور يسوع المسيح في أوكوتلان وتكريم أبناء المنطقة تمثال رب الرحمة الموجود في المزار الذي يحمل الاسم نفسه.
“علينا ان نعترف بظهور صورة يسوع المسيح المصلوب المقدسة على انها واقعة تاريخية… لا يمكن ان تكون ناتجة عن عمل هلوسة أو تزوير خاصةً وانها تمت في وضح النهار على مرأى من ما يقارب الألفي شخص.
واشار الى انه وحفاظاً على ذكرى رب الرحمة، على المؤمنين التوحد بكل السبل الممكنة بعد تنقية الضمائر من خلال سر التوبة والإفخارستيا فيحتفلوا في الثالث من أكتوبر بهذا العيد.”
وبدأت الاحتفالات في غوادالاخار في العام 1912 من أجل احياء ذكرى العام 1847. وتمتد الاحتفالات حالياً على 13 يوماً من 20 سبتمبر حتى 3 أكتوبر.
وفي العام 1997، أرسل البابا القديس يوحنا بولس الثاني بركته الرسولية الى شعب أوكوتلان بمناسبة الذكرى الـ150 للأعجوبة.
العودة إلى الصفحة الرئيسية

Tags:
المسيحالمكسيكاليتيايسوع
Top 10
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
أليتيا
صلاة القديسة ريتا في الشدائد و الأمور المستحي...
bible
فيليب كوسلوسكي
٥ آيات من الكتاب المقدس لطلب الشفاء من اللّه
ishtartv
مطران عراقي يتشجع ويطلب من ترامب ما لم يطلبه ...
الاب إدواد ماك مايل
هل القبلة بين الحبيبين خطيئة؟ هل من تّصرفات ...
أليتيا لبنان
آيات عن الصوم في الكتاب المقدّس...تسلّحوا بها...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً