أليتيا

من كاهن مسجون إلى رتبة كاردينال

abouna.org
مشاركة
الفاتيكان/ أليتيا (aleteia.org/ar) سمّى البابا فرنسيس الكاهن الألباني ارنست تروشاني سيموني، 86 عامًا، كاردينالاً فخريًا، وذلك بعد أن تأثر بصورة واضحة بخبرته الأليمة خلال فترة اعتقاله وسجنه وتعذيبه وعمله القسري لمدة 28 عامًا، إبان فترة الاضطهاد الشيوعي في ألبانيا.

فخلال صلاة الغروب التي أقيمت بمناسبة زيارة البابا فرنسيس الرسولية إلى ألبانيا عام 2014، تطرق الأب سيموني، وهو أحد الناجيين من الاضطهاد الديني، لشهادته حيث كان معذبوه يطلبون منه مرارًا الكفّ عن التحدث عن المسيح والكنيسة. إلا أنه لم يستطع إلا التحدث عن المسيح؛ “فالحياة عندي هي المسيح”: وهي الكلمة التي خطّها على جدران زنزانته طيلة سنوات اعتقاله.

وبمجرد أن أنهى الأب ارنست سيموني، الكاهن في أبرشية شكودري بولت في سكوتاري، من إلقاء خبرته، ذهب إليه البابا فرنسيس، وعانقه وقبّل يديه، ووضع رأسه على رأس الكاهن الألباني المسنّ لبضع ثوانٍ، قائلاً له وهو يدمع: “لقد لمست يداي شهيدًا”.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً