لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

بتحبو القديسة تريز؟

zaidal
مشاركة
لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar)  تريز اليوم هيي معلمة بمدرسة الحب
بتعلمنا كل يوم نعيش الحب مع يسوع و مع خينا الإنسان نكون رسالة حب و شهادة ايمان
بتخلينا نكتشف من خلال الإنجيل و الكنيسة كيف نتأمل بسر الله سر الحب و نخلي الله دايما يرشدنا ع طريق القداسة و تنقدر نمشي ع هالطريق علينا نتواضع و نحب
علينا نتمسك بالرجا و نعيش الإنجيل
بصمت و سلام و نبني صداقة حقيقية مع يسوع
و تتكمل هالصداقة علينا نفهم سر القربان اللي بخلينا حقيقة نفهم الله و نعيش حسب رغبة قلبو
و منقدر بقوتو نجذب نفوس كتيرة لقلب الكنيسة
تريز قدرت تفهم هالعلاقة المميزة بين القداس و الإنجيل و قدرت تترجم هالعلاقة باستسلام مطلق للرب و تسليم قلبها الو لهوي يشتغل من خلالها بالصمت و شوية كلمات
و اكتشفت رحمة الله و محبتو بتجسدو
اله صغير بقلب قربانة
تنازل ليرفعنا لعندو
وتريز كتير بتتأمل برحمة الله و بتنقلها بكتاباتها
تتعلمنا قديش هالرحمة مهمة متل ما هوي بيرحمنا نحنا كمان نرحم غيرنا
و بتتأمل بهالمحبة الكبيرة اللي بتحضن الخاطي و القلب اللي جايي يتوب توبة حقيقية
قد ما كانت الخطايا كبيرة لحظة صادقة مع قلب الرب قادر يغفر و ينسى و يسامح
بتعلمنا نوثق بيسوع و نركض لعندو متل طفل زغير و نقعد بقلبو و بين ايديه
و بتقول انو نحب يعني نقدم كل شي حتى نقدم حالنا للرب نكرس قلوبنا لخدمتو و نوصل رسالتو وين ما منكون رسالة الفرح و هالرسالة هيي دعوة لكل شخص من قلب الكنيسة
هالكنيسة اللي هيي ام بتحب بتسامح بتعلم

العودة الى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.