Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الثلاثاء 24 نوفمبر
home iconأخبار
line break icon

معاً نحو قرية مريم...عناية الأب مجدي علاوي بالأطفال الايتام والمتروكين والاحداث

أليتيا - تم النشر في 22/08/16

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) الأم مصدر الحنان والاهتمام، تطمح ان ترى ابناءها فرحين وآمنين، ولكن الاهم ان لا ينقصهم شيء من المأكل الى الملبس مرورًا بالعلم والثقافة. من هنا كانت قرية مريم التي تُعنى بالأطفال الايتام والمتروكين والاحداث.لكلّ واحد من هؤلاء الاولاد أحلام وطموحات لا تنتهي ولم تقتلها ظروف الحياة القاسية والبشعة..إن لم تعودوا كالأطفال لن تدخلوا ملكوت السماء، قالها يسوع لأن سعادة السماء لا تُلمس الّا ببراءة الاولاد الذين لهم تترك الكلمات والأمنيات.

العودة الى الصفحة الرئيسية

Tags:
الاطفالاليتيا
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
غيتا مارون
الطفلة ماريتا رعيدي: الربّ يسوع استجاب صلواتي...
I media
دانيال، الشابة اللبنانيّة التي لبّت نداء البا...
MAN IN HOSPITAL
المونسنيور فادي بو شبل
إذا كنتَ تُعاني من مرضٍ مستعصٍ… ردّد هذه الصل...
غيتا مارون
هل يجوز أن تُزَيَّن شجرة الميلاد بالكمامات وا...
غيتا مارون
أمثولة شديدة الأهميّة أعطانا إيّاها مار شربل
غيتا مارون
إلى كل الحزانى والمتألمين… ارفعوا هذه الصلاة ...
SAINT CHARBEL,CANDLE
ريتا الخوري
مار شربل يطبع بإصبعه علامةَ الصليب في البيت ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً