Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الإثنين 30 نوفمبر
home iconروحانية
line break icon

إنجيل اليوم:
"تَعَالَوا إِليَّ يَا جَمِيعَ المُتْعَبِينَ والمُثْقَلِينَ بِالأَحْمَال، وأَنَا أُريْحُكُم..."

الخوري كامل يوسف كامل - تم النشر في 09/08/16

إنجيل القدّيس متّى ‪.30 – 25 :11‬

قالَ الربُّ يَسوعُ: «أَعْتَرِفُ لَكَ، يَا أَبَتِ، رَبَّ السَّمَاءِ والأَرْض، لأَنَّكَ أَخْفَيْتَ هذِهِ الأُمُورَ عَنِ الحُكَمَاءِ والفُهَمَاء، وأَظْهَرْتَها لِلأَطْفَال!
 نَعَمْ، أَيُّها الآب، لأَنَّكَ هكَذَا ٱرْتَضَيْت!
 لَقَدْ سَلَّمَنِي أَبي كُلَّ شَيء، فَمَا مِنْ أَحَدٍ يَعْرِفُ ٱلٱبْنَ إِلاَّ الآب، ومَا مِنْ أَحَدٍ يَعْرِفُ الآبَ إِلاَّ ٱلٱبْن، ومَنْ يُرِيدُ ٱلٱبْنُ أَنْ يُظْهِرَهُ لَهُ.
تَعَالَوا إِليَّ يَا جَمِيعَ المُتْعَبِينَ والمُثْقَلِينَ بِالأَحْمَال، وأَنَا أُريْحُكُم.إِحْمِلُوا نِيْري عَلَيْكُم، وكُونُوا لي تَلاميذ، لأَنِّي وَدِيعٌ ومُتَواضِعُ القَلْب، فَتَجِدُوا رَاحَةً لِنُفُوسِكُم.أَجَل، إِنَّ نِيْري لَيِّن، وحِمْلي خَفِيف!».

التأمل: “تَعَالَوا إِليَّ يَا جَمِيعَ المُتْعَبِينَ والمُثْقَلِينَ بِالأَحْمَال، وأَنَا أُريْحُكُم..”

في الاول من شهر آب الحالي ورد في مقدمة نشرة أخبار قناة LBC الخبر التالي:”كيفن مثلج لن يكمل الكولوني في احد المنتجعات البحرية، ولن يعود مع رفاقه التلاميذ الى معهد مار يوسف للاباء الكبوشيين الى المدرسة الشهر المقبل.
كيفن مثلج ابن الستة اعوام، كان يفرح مع رفاقه في الكولوني، واليوم كان البرنامج ان يذهبوا الى احد المجمعات البحرية في البترون، لكن لحظة سوداء خطفته من الحياة، فانتشل من الـ “بسين” ولم يصل الى المستشفى الا جثة هامدة.
خبر صاعق نزل على الجميع، طفل في عمر الورود يخطفه الموت غرقاً وقد فقدته عائلته وهي التي جهدت لتوفير اللهو والسعادة لابنها فكانت النتيجة مأساة.”
طبعاً لا يوجد حملٌ أثقل أو نيرٌ أقسى من هذا وهو أن يسمع الأهل خبر وفاة ولدهم بعد ست سنوات من التعب والسهر والتربية والانتظار.. ربما فكر الوالد بالانتقام والاقتصاص من المسؤولين عن الكولوني أو “المسبح” وهذا شعورٌ طبيعي وردة فعلٍ متوقعة ولكنها غير شافية ولن ترد كيفن الى الحياة..
لكن بعد مرور ثلاثة ايام على وفاة طفله فاجأ الوالد الجميع بقرار الذي وقع كالصاعقة على الجميع قائلاً:” ايدي على وجهي صلبت وحسمت قراري وقلت يا رب فلتكن مشيئتك نحنا اولاد الرجاء وابناء المسيح، ما منرضى قلب ام يحترق عابنها ولا قلب ولد ع بيو”.
وقال أن العائلة بصدد تقديم سترة نجاة لجميع المدارس والمخيمات الصيفية كتب عليها “watch me” حتى ينتبه مراقب السّباحة للطفل الذي يتعلم ممارسة هذه الرياضة.
لا يُعطي المسيح “مخدراً” للمتألمين والمجروحين، ولا يوجد في المسيحية تعاويذ أو تمارين كاليوغا مثلاً تساعد على نسيان الالم، لكن المسيح يعطي الانسان قدرة هائلة على الغفران وتحويل أسباب الموت إلى أسباب حياة، والقلب المتحجر الى قلب متواضع والنير القاسي الى نير لين والحمل الثقيل الى حمل خفيف.. باختصار مع المسيح يتحول الصخر الى غدران والصوان الى عيون مياه..

لأجل كل مريض نصلي…لأجل المتعبين في الارض نصلي… لأجل المثقلين بأحمالٍ تفوق قدرتهم على تحملها نصلي… لأجل الرازحين تحت نير الخطيئة نصلي… لأجل المثقلين بهموم المعيشة والتربية والصراع من أجل البقاء…
نصلي..

نهار مبارك
العودة الى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Top 10
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
أليتيا لبنان
آيات عن الصوم في الكتاب المقدّس...تسلّحوا بها...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
أليتيا
صلاة القديسة ريتا في الشدائد و الأمور المستحي...
Wonderland Icon
أليتيا العربية
أيقونة مريم العجائبية: ما هو معناها؟ وما هو م...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً