Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الأحد 29 نوفمبر
home iconأخبار
line break icon

صورة للكاهن الساليزي المختطف في اليمن على موقع فايسبوك الخاص به تثير تساؤلات كبيرة، هل هو على قيد الحياة؟

فيدس - تم النشر في 24/07/16

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar)“لا نملك معلومات إضافية، وكل شيء ممكن اليوم في هذا المجال مع توفّر الوسائل التقنية. مع ذلك، قد تكون الصورة حقيقية. يعتبرها البعض الدليل على أن الأب توماس أوزهوناليل لا يزال حياً، وأنا أيضاً أعتقد أنه حي”. هذا ما أعلنه سيادة المونسنيور بول هندر، النائب الرسولي عن جنوب الجزيرة العربية، تعليقاً على نشر الصورة التي ظهرت على فايسبوك على حساب الأب أوزهوناليل، الكاهن الساليزي الهندي الذي اختُطف في 4 مارس الفائت في عدن على يد المجموعة الإرهابية التي هاجمت المدينة في ذلك النهار عيادة مرسلات المحبة، فقتلت أربع راهبات بالإضافة إلى 12 شخصاً آخر.
تظهر الصورة التي بانت على صفحة الأب أوزهوناليل على فايسبوك رجلاً متألماً ذات شعر طويل ولحية غير مرتبة يضع يديه على صدره. وتعلن الرسالة المكتوبة بالانكليزية والتي ترافق الصورة عن نشر ابتهال للكاهن المختطف عما قريب. ولم يحدد من نشر الصورة والرسالة. بحسب ما تشير وسائل الاتصال الهندية، تعرّف العديد من أفراد عائلة الأب أوزهوناليل إلى ملامحه المخفية تحت اللحية والشعر الطويل. قال المونسنيور هيندر لوكالة فيدس: “حالياً، لا توجد عناصر إضافية تسمح بتفسير معنى هذه الصورة ومصدرها. ومؤخراً، لم تشهد المحاولات الهادفة إلى تحرير الأب أوزهوناليل أي تطورات هامة”.
في 4 مارس الأخير، كان الإرهابيون اختطفوا الأب أوزهوناليل بعد ارتكابهم مجزرة في دار للمسنين والمعوقين تديرها راهبات الطوباوية الأم تريزا دو كالكوتا. وبعد حوالي شهر من المجزرة والاختطاف، انتشرت على الإنترنت شائعات من دون دليل عن صلب الكاهن يوم الجمعة العظيمة (25 مارس). وفي الأيام التالية، كان المونسنيور هيندر تحدث عن “مؤشرات بليغة” تدفع إلى التفكير بأن الكاهن لا يزال على قيد الحياة بين أيدي خاطفيه. وفي 29 مارس، لفتت الرهبنة الساليزية في بيان رسمي لها إلى الحكومة الهندية والنيابة الرسولية في جنوب الجزيرة العربية والمفتشية الساليزية في بنغالور كالمصادر الموثوقة الوحيدة التي يمكن اللجوء إليها لمتابعة التطورات المحتملة في قضية الأب أوزهوناليل.
العودة الى الصفحة الرئيسية

Tags:
الحياةاليتيا
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Top 10
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
أليتيا لبنان
آيات عن الصوم في الكتاب المقدّس...تسلّحوا بها...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
أليتيا
صلاة القديسة ريتا في الشدائد و الأمور المستحي...
Wonderland Icon
أليتيا العربية
أيقونة مريم العجائبية: ما هو معناها؟ وما هو م...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً