Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
السبت 28 نوفمبر
home iconمواضيع عميقة
line break icon

اللاجئون سيشاركون في الألعاب الأولمبية كفريق واحد

Nejron Photo/Shutterstock

JOHN BURGER - تم النشر في 06/06/16

روما / أليتيا (aleteia.org/ar) – لو اجتمع اللاجئون وطالبو اللجوء والمهجرون حول العالم في مكان واحد، لشكّلوا سكان بلد بحجم إيطاليا أو فرنسا. ففي أواخر سنة 2014، قارب عددهم الـ 60 مليون، ومنذ ذلك الحين، استمر في الارتفاع، وفقاً لوكالة اللاجئين التابعة للأمم المتحدة.

الآن، سيحظى ذلك “البلد الصغير” بتمثيل رسمي في الألعاب الأولمبية إذ سيشارك أول فريق لاجئين في المنافسة العالمية.

فقد أعلنت اللجنة الأولمبية الدولية نهار الجمعة أن عشرة رياضيين سيشكلون الفريق المنافس تحت العلم الأولمبي في ريو دي جانيرو. وسيدخل الفريق المؤلف من ستة ذكور وأربع إناث إلى الحفل الافتتاحي في ملعب ماراكانا في البرازيل، الدولة المضيفة، حسبما نقلت سي إن إن.

الرجال هم رامي أنيس، السباح السوري الذي يعيش في بلجيكا؛ عدّاء مسافة الـ 800 متر يئيش بور بيال من جنوب السودان، وشريكاه في الوطن جايمس نيانغ تشيانجيجيك، المتخصص بمسافة الـ 400 متر، وباولو أموتون لوكورو، عدّاء مسافة الـ 1500 متر؛ عدّاء الماراثون يوماس كينده المتحدر من إثيوبيا؛ ولاعب الجودو بوبولي ميسينغا من جمهورية الكونغو الديمقراطية.

أما النساء الأربع فتتحدر اثنتان منهن من جنوب السودان. والأخريان هما أنجيلينا ندى لوهاليث التي اختيرت للمنافسة في مسافة الـ 1500 متر، وروز ناتينكي لوكونيان في مسافة الـ 800 متر.

بدورها، ستشارك يولاند بوكاسا مابيكا التي غادرت جمهورية الكونغو الديمقراطية قبل سعيها إلى اللجوء في البرازيل سنة 2013 في مسابقة الجودو لوزن 70 كيلو، في حين أن يسرى مارديني البالغة 18 عاماً والتي غادرت سوريا قبل أن تستقر في ألمانيا، ترجو أن تلفت الانتباه في بركة السباحة.

في هذا الصدد، قال توماس باخ، رئيس اللجنة الأولمبية الدولية: “ليس لهؤلاء اللاجئين بيت ولا فريق ولا علم ولا نشيد وطني. سنقدم لهم بيتاً في القرية الأولمبية إلى جانب جميع رياضيي العالم. سيُعزف النشيد الأولمبي تكريماً لهم، وسيرافقهم العلم الأولمبي إلى الملعب”.

أضاف: “سيكون ذلك رمز رجاء لجميع اللاجئين في عالمنا، وسيزيد وعي العالم بشأن حجم هذه الأزمة. كما أنه علامة للمجتمع الدولي تدل على أن اللاجئين هم رفاقنا في الإنسانية وإثراء للمجتمع”.

الجدير ذكره هو أن ميسينغا ومابيكا كانا جزءاً من فريق الكونغو الوطني لرياضة الجودو عندما وصلا إلى البرازيل قبل ثلاث سنوات للمنافسة في بطولة العالم للجودو. لكن مدربهما عمد خلال المنافسة إلى أخذ وثائق الفريق كله وأمواله واختفى، حسبما ذكرت مابيكا للإذاعة الرسمية الوطنية NPR.

وذكرت وكالة اللاجئين التابعة للأمم المتحدة أنها استلهمت كثيراً من إنشاء الفريق التاريخي. وفي تصريح له، قال المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون للاجئين، فيليبو غراندي: “بعد أن توقفت مهنتهم الرياضية، سيحظى أخيراً هؤلاء الرياضيون اللاجئون العالي المستوى بفرصة للسعي من أجل تحقيق أحلامهم. مشاركتهم في الألعاب الأولمبية هي تحية لشجاعة جميع اللاجئين ومثابرتهم على تخطي المحن وبناء مستقبل أفضل لأنفسهم ولعائلاتهم”.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Tags:
أليتيا
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Top 10
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
MAN IN HOSPITAL
المونسنيور فادي بو شبل
إذا كنتَ تُعاني من مرضٍ مستعصٍ… ردّد هذه الصل...
AVANESYAN
أنجيليس كونديمير
صوت تشيلو يصدح في احدى الكنائس الأرمنيّة المد...
أليتيا لبنان
آيات عن الصوم في الكتاب المقدّس...تسلّحوا بها...
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً