أليتيا

مناجاة في عيد القربان الأقدس

مشاركة
عنايا/ أليتيا (aleteia.org/ar) يا يسوع الحبيب.. يا حبّاً لا بداية له ولا نهاية يفوق كل الوصف. يا من أتيت إلينا من عمق قلب الآب لكي تسكن في عمق قلوبنا وتسكب فيها الحياة والطيبة. سعيد من يعرفك ويسكن في أحشاء قلبك. سعيد من تعبّد لك في سرّ القربان على مثال مار شربل الذي التصق قلبه فيك كلّ دقّة من دقات حياته. في سرّ حبّك يا ربّي تُعلّمُنا ما هي القداسة والتضحية والتواضع والحب، وقيمة الحياة. في سرّ الحب أنت حاضر حتى تدفق ما في قلبك في قلوبنا. فيا حياة ونبعاً يتدفّق دائماً كلّ خير علينا. لك الشكر. لك السجود. لك التسبيح. لك التمجيد. لك كلّ حبّنا مع كلّ نسمة حياة نحن نحبّك ، آمين.

العودة الى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً