أليتيا

شهيد، شاب أصبح مسيحياً، وبدوره عمّد آخرين على الشاطىء نفسه حيث أعدمت داعش 21 قبطياً

مشاركة
ليبيا / أليتيا (aleteia.org/ar) – شهيد شاب من ليبيا ولد وتربى على دراسة الدين ودرس في المدارس الدينية لمدة 14 سنة، ولكنه لم يجد الأجوبة على البعض من أسئلته وبعض مخاوفه.

عاش صراعاً داخليا دام 4 سنوات يحاول خلالها فهم حياته حتى وصل الى مرحلة أصابه فيها اليأس واعتبر فيها ان الدين غير موجود، وبات ملحداً.

وذات يوم، اتفق ان كان شهيد يشاهد برنامجا تلفزيونيا، وتوقف على قناة دينية مسيحية فأثارت فضوله وبدأ بالتواصل مع المسؤولين فيها ومن خلالها بدأ يواصل مع مسيحيين في لبنان والأردن. طلب منهم أن يساعدوه على التعرف على المسيحية.

وبعد أشهر من الدراسات المكثفة للكتاب المقدس قال شهيد أنه “قبل المسيح، و نال سر المعمودية”.

ولكن قصة شهيد لم تتوقف عند المعمودية، فقد أصبح بنفسه يتحدث عن الإنجيل؛ قال: “لم استطع أن أبقي فمي مغلقاً. كان علي أن أتبادل يسوع مع الآخرين”.

شهيد بدأ يجذب الكثيرين الى الإيمان المسيحي، وفي آخر خبر تداولته وسائل التواصل الاجتماعي، أنه عمّد بعض الأشخاص على الشاطىء الذي أعدمت عليه داعش الأقباط الـ 21.

شهيد يقول إنه “:” رجل حر. و الأهم من ذلك حرّ في المسيح”.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً