Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
السبت 31 أكتوبر
home iconأخبار
line break icon

هذا ما قاله البطريرك الماروني أمام سفراء الدول العربية المعتمدين في لبنان

موقع البطريركية المارونية ©

موقع البطريركية المارونية - تم النشر في 04/05/16

بكركي/ أليتيا (aleteia.org/ar) ترأس البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي، في الصرح البطريركي في بكركي أمس، اجتماعا لسفراء الدول العربية المعتمدين في لبنان للبحث في الشؤون الراهنة في لبنان والمنطقة.

والسفراء الذين توافدوا الى بكركي هم: السوري علي عبد الكريم علي، الجزائري احمد بوزيان، السوداني احمد حسن محمد، الاردني نبيل مصاروة، التونسي كريم بودالي، المصري الدكتور محمد بدر الدين زايد، المغربي ممثلا بالقائم بالاعمال مصطفى بن خيي، الفلسطيني أشرف دبور، العراقي علي العامري واليمني علي احمد الديلمي ومن جامعة الدول العربية السفيرين عبد الرحمن الصلح وبشار ياغي.

وألقى البطريرك الراعي الكلمة الاتية:

أصحاب السعادة سفراء الدول العربية الشقيقة الأعزاء.

1. يسعدنا أن نلتقي معكم في هذا الكرسي البطريركي، وقد اعتدنا على مثل هذا اللقاء مع مجموعات من السفراء متجانسة باللغة أو بالمنطقة، للتّعارف والتّحاور في الشؤون المشتركة. ويطيب لنا اليوم أن يشمل لقاؤنا سفراءَ الدول العربية وجامعة الدول العربية المعتمدين لدى لبنان. إنّ ما يحدو بنا إلى عقد هذا اللقاء وأمثاله إنّما هو زياراتكم وزيارات زملائكم إلى الكرسي البطريركي، لسماع رأي البطريرك والبطريركية في الشؤون العامة التي تعنينا جميعًا في لبنان والمنطقة. فرأَينا من المناسب أن نلتقي معًا من وقت إلى آخر.

2. تؤلمنا جميعًا وفي العمق حالة النزاعات والحروب المدمِّرة للحجر والبشر وللثقافة والحضارة في بلداننا. وقد حطّمت الأصولياتُ والمنظّمات الإرهابيّة والخلافات الدامية بين أهل البلد الواحد أواصرَ وحدتنا وعيشنا الكريم على تنوّع مكوّناته؛ وشوّهت ما بنينا معًا من حضارة منذ ألف وأربعماية سنة.

3. إنّنا نستصرخ معكم ضمائر الذين يخطِّطون لهذه الحروب وينفّذونها. نطالبهم ونطالب جامعة الدول العربية ومنظّمة الأمم المتّحدة ومجلس الأمن العمل الجدّي على إيقاف هذه الحروب الهدّامة، والسعي بمسؤولية إلى إيجاد الحلّ السياسي للنزاعات، من أجل إحلال سلام عادل وشامل ودائم في بلدان المنطقة، بدءًا من القضية الفلسطينية وصولًا إلى النزاع في كلّ بلد من بلدان منطقتنا العربية.

4. إيقاف الحروب والحلّ السياسي وإحلال السلام هي شروط ضرورية بل إلزامية من أجل واجب عودة اللاجئين والنازحين إلى بيوتهم وأوطانهم، حفاظًا على هويّتهم وثقافتهم الوطنية وحضارتهم. لبنان من جهّـته يرزح تحت عبء المليونَي لاجئ ونازح من فلسطين وسوريا والعراق، اقتصاديًّا ومعيشيًّا وسياسيًّا وأمنيًّا. لماذا على لبنان أن يتحمّل نتائج هذه الحروب والنزاعات على كلّ صعيد؟ إنّ استمرارية هذه الحالة تشكّل خطرًا كبيرًا على لبنان ومؤسّساته وكيانه وشعبه.

5. لا يحقّ لأحد أن يقف مكتوفَ الأيدي، ومخنوقَ الصوت أمام مآسي المنطقة، وخطر الأصوليات والإرهاب، وأمام معاناة لبنان، وبخاصّة أمام معاناة اللّاجئين والنازحين الذين يعيشون حالات البؤس والحرمان التي لا يمكن أن تُطاق، أو أن تتحمّل التأجيل. فهي أيضًا عرضةٌ لأن تكون حقولًا خصبة لاسغلالها من المنظّمات الإرهابية والحركات الاصولية.

أصحاب السعادة السفراء الأعزاء،

هذه هي المواضيع المؤلمة التي تجمعنا اليوم بروح المسؤولية للتداول بشأنها، وإسماع صوتنا. فالشكر لكم ولحضوركم. عشتم! عاشت بلدانكم! وعاش لبنان!

العودة الى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
البطريرك الراعيالسلامالمساعدةاليتيالبنان
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أنياز بينار لوغري
هجوم بالسكين قرب كنيسة في نيس والحصيلة ثلاثة ...
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
هيثم الشاعر
رئيس وزراء ماليزيا السابق في أبشع تعليق على م...
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
Medjugorje
جيلسومينو ديل غويرشو
ممثل البابا: "الشيطان موجود في مديغوريه، ولا ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً